الوزير الشمالي: لا إسقاط للقروض ولا شراء للفوائد

أكد نائب رئيس الوزراء وزير المالية مصطفى الشمالي عدم وجود نية لدى الحكومة لإسقاط القروض أو شراء فوائدها خلال الفترة الحالية.

وقال الشمالي لصحيفة "الجريدة" إن "مشكلة القروض تمس 28 ألف مواطن معسر، وقد قامت الحكومة بمعالجة أوضاعهم عن طريق صندوق المعسرين، والمشكلة في طريقها إلى الانتهاء، لذلك لا يوجد سبب مقنع لإسقاط هذه القروض"، موضحاً أن إسقاط القروض عن فئة معينة "أمر لا توجد فيه عدالة، ويظلم الفئة التي لم تقترض".

وأضاف أن الحكومة "لم تقصر مع أبنائها المواطنين، وتقدم لهم بين الفينة والأخرى مزايا مثل زيادة الرواتب والكوادر والمساعدات وغيرها، وهي لا تألو جهداً في الوقوف معهم وفقاً للقانون والعدالة وتكافؤ الفرص".

وأكد أن المواطن الكويتي يتمتع براتب كبير جداً يعد من أعلى الرواتب في العالم، ما يضمن له دخلاً ممتازاً، مبشراً بأن الحكومة مقدمة على مشاريع جديدة ستساهم في معيشة أفضل للمواطنين بمختلف فئاتهم "ولن نظلم أحداً".

 

×