الوزير العبيدي: توقيع عقد توسعة مستشفى الرازي بقيمة 31 مليون دينار

اعتبر وزير الصحة د. علي العبيدي توقيع أول عقد في عقود المستشفيات التسعة " الأبراج" لمستشفى الرازي هو أمر يدعو للسعادة لأنه يمثل باكورة لهذه المستشفيات التي يتضمنها برنامج عمل الوزارة ضمن الخطة الانمائية للدولة.

وقال العبيدي خلال حفل توقيع عقود الأبراج الجديدة للمستشفيات اليوم أن هذه المستشفيات الجديدة من شأنها أن تحقق نقلة نوعية بمنظومة الرعاية الصحية لتلبية الاحتياجات المستقبلية بما يواكب الزيادة السكانية المتوقعة خلال الأعوام القادمة، لافتا الى أن عقب عقد مستشفى الرازي يليه توقيع عقد مستشفى الأميري خلال الأسابيع المقبلة، ومن ثم يليه عقد مركز الكويت لمكافحة السرطان الجديد، ويليه مستشفى الصباح.

ولفت الى أن أن هذه المستشفيات التسع الجديدة تشرف عليها وزارة الصحة بالكامل من حيث الانشاء والتجهيزات والصيانة وهو الأمر الذي يحدث للمرة الأولى ويتم انشائها وفق أحدث المواصفات والمعايير العالمية في هندسة المستشفيات كما تتضمن المشروعات تزويدها بأحدث الأجهزة الطبية والتقنيات الحديثة.

وأشار الى أن هذه المستشفيات الجديدة من شأنها أن تحقق نقلة نوعية بمنظومة الرعاية الصحية لتلبية الاحتياجات المستقبلية بما يواكب الزيادة السكانية المتوقعة خلال الأعوام القادمة.

وعن المستشفى أكد الوزير أن المشروع يتضمن تصميم وانشاء وتجهيز طبي وتأثيث وصيانة تشغيلية لتوسعة أجنحة مستشفى الرازي للعظام وجميع الأجنحة خاصة النساء وبين أن موقعها بجوار الجناح الأول أطفال وتتصل بالمستشفى مع ممرات الأجنحة.

كما لفت الى أن العقد يشمل صيانة جذرية لمبنى العمليات القديمة وتحويلها الى عدد 4 غرف عمليات جديدة مجاور لمبنى العمليات الرئيسية والتي يبلغ عددها 6 غرف عمليات بالاضافة الى 2 غرف عمليات الحوادث ليكون اجمالي العدد 12 غرفة عمليات والتي ستعمل على تقليص فترة الانتظار لاجراء العمليات.

وأوضح العبيدي في كلمته أن المبنى الجديد سيضيف 240 سرير الى عدد الأسرة الرازي الأول بزيادة بنسبة  80% بالاضافة الى السعة السريرية الحالية بمستشفى الرازي والتي يبلغ عددها 300 سرير ليصبح اجمالي الأسرة 540 سرير، مبيناً أن المبنى على مساحة 28 ألف متر مربع وتبلغ كلفته الاجمالية 31 مليون 45 ألف دينار كويتي، سيضم أقسام أشعة وعلاج طبيعي ومكاتب ادارية، وأكد أن العقد سيتم تنفيذه خلال ي 730 يوم من تاريخ أمر المباشرة.

ومن جانبه أكد الوكيل المساعد لشئون الخدمات الهندسية م. سمير العصفور أن برج مستشفى الأميري الذي يلي برج الرازي تبلغ كلفته الاجمالية 98 مليون دينار، ومركز الكويت للسرطان 172 مليون دينار، بينما أبراج الصباح  التي تبلغ كلفتها التقديرية 200 مليون دينار، ومستشفى الأمراض السارية وكلفتها التقديرية تبلغ 100 مليون دينار.

 

×