الإعلام: سنعلن عن أعداد المشاركين في الانتخابات ونتائج الفرز بكل شفافية

نفت مصادر مسؤولة بوزارة الإعلام الإدعاءات بعدم عرض نتائج الانتخابات القادمة أو إخفاء عدد المرشحين المشاركين بالعملية الانتخابية أو حتى أعداد الناخبين، مشددة على إن إعلان نتائج الفرز تم تنظيمها حسب قانون الانتخاب والمعمول به منذ عام 1962 وحتى الآن والذي ينص على أن عرض النتائج يتم من خلال رئيس اللجنة الأصلية وهو القاضي باعتباره ممثل الجهة الرسمية المخولة بهذا الأمر.

وأكدت المصادر لصحيفة "كويت نيوز" أن وزارة الإعلام تعمل من مبدأ الشفافية الكاملة وتنظيم الإعلان عن كافة المستجدات الخاصة بالعملية الانتخابية طبقاً للنظام والقانون العام المعمول به في البلاد ومن جانبه القرار الوزاري رقم 78 لسنة 2012 بشأن شروط وضوابط التغطية الإعلامية والإعلان والترويج لانتخابات مجلس الأمة والمجلس البلدي.

وأضافت أن فترة الصمت الانتخابي ستبدأ من 30 نوفمبر الحالي وحتى نهاية يوم الاقتراع.

 

×