تأخر صرف مستحقات شركة يوقع "الصحة" في مأزق

كشفت مصادر صحية مطلعة لصحيفة كويت نيوز أن وزارة الصحة على وشك الوقوع في مأزق نتيجة توقف احدى الشركات الخاصة عن تقديم خدماتها في احدى قطاعات الوزارة الحيوية، بسبب اصرار الوزارة على عدم صرف مستحقات الشركة.

وكانت المصادر قد أكدت على نشوب خلاف كبير بين وزارة الصحة وإحدى الشركات الخاصة التي تقدم خدمات متخصصة في قطاع الأشعة والمختبرات، موضحة أن هذا الخلاف جاء عقب مطالبات من قبل الشركة للوزارة لتسديد مبالغ وفواتير مستحقة تتجاوز الملايين.

وأشارت الى أن الوزارة لم تلبي طلب الشركة، أو تقوم بطرح حلول مرضية للشركة، وتوقعت المصادر أن القضية المالية العالقة بين الشركة والوزارة قد تؤدي الى توقف الشركة عن تقديم خدماتها التي تقدمها لقطاع كبير من المواطنين والوافدين في احدى المستشفيات العامة التي تغطي منطقة كثيفة في نسبتها السكانية مما سينتج عنه تكدس العمل ووضع الوزارة في مأزق.

 

×