جابر المبارك: شباب الكويت الثروة الحقيقية التي يتطلع لها الجميع

تحت رعاية وحضور سمو الشيخ جابر المبارك رئيس مجلس الوزراء اقامت وزارة الصحة مساء اليوم في قاعة الراية حفل تكريم الاطباء الحاصلين على الشهادات العليا في مختلف البرامج الطبية التخصصية 2011 - 2012.

حضر الحفل عدد من اصحاب المعالي الوزراء والمستشارين بديوان سمو رئيس مجلس الوزراء والمدير الاقليمي لشرق المتوسط في منظمة الصحة العالمية وكبار المسؤولين في وزارة الصحة وديوان سمو رئيس مجلس الوزراء.

والقى وزير الصحة الدكتور على العبيدي كلمة له في الحفل تلاها كلمة لامين عام معهد الكويت للاختصاصات الطبية الدكتور ابراهيم هادي ثم كلمة ممثل الاطباء الخريجين الدكتورة بشاير الكندري.

هذا وقام وزير الصحة بتقديم درع تذكارية لسمو الشيخ جابر المبارك رئيس مجلس الوزراء تقديرا وعرفانا لرعايته الكريمة للحفل.

واعرب سمو الشيخ جابر المبارك رئيس مجلس الوزراء عن ثقته الكبيرة في شباب الكويت الذين اثبتوا كفاءة عالية في مختلف المجالات مؤكدا انهم الثروة الحقيقية للكويت التي يتطلع اليها الجميع حاضرا ومستقبلا.

واشاد سموه عقب الحفل الذي اقيم لكوكبة من الاطباء الكويتيين الحاصلين على درجة الدكتوراه في التخصصات الطبية المختلفة بما بذلوه من جهد واجتهاد ومثابرة لمواكبة احدث المستجدات العلمية والارتقاء بالخدمات الطبية التي تفيد اهلهم ووطنهم.

واكد سموه حرص الحكومة على دعم ابناء الكويت وتوفير الامكانات اللازمة لهم للمشاركة في عملية البناء والتنمية مشددا على ان تنمية القوى البشرية وتدريبها وتطويرها هو افضل استثمار للامم لمساعدتها على دخول عصر العلم والتكنولوجيا والتطور التقني الذي لا تتوقف عجلته عند حد معين من التطوير.

واضاف ان الحكومة لا تدخر جهدا من اجل تشجيع ابنائها الذين تعتبرهم استثمارها الاغلى وتعمل على اشراكهم في نهضة بلدهم وتطويره ووضعه على الطريق الصحيح الذي ننشده منوها ان الكويت تفخر بابنائها الذين يبذلون الجهد لتحقيق التقدم والازدهار لوطنهم.

واوضح سموه ان الكويت عامرة بابنائها المتفوقين في كثير من المجالات والتخصصات وكانت لهم انجازات وابتكارات علمية كبيرة ساهمت في رفع اسم الكويت في المحافل الدولية.