مستشفى "السارية": حالات الالتهاب الكبدي طبيعية ولا صحة لتحولها لوباء

نفى مدير مستشفى الأمراض السارية د. جمال الدعيج في تصريح خاص لصحيفة كويت نيوز  ما نشر على في احد المواقع الالكترونية وتم تداوله عبر وسائل التواصل الاجتماعي حول إنتشار الالتهاب الكبدي الوبائي بين اعداد كبيرة من المجتمع.
 
وقال الدعيج ان هذا الامر إجمالا عار تماما عن الصحة، موضحا أن نسبة الاشغال بمستشفى الامراض السارية لا تتعدى 40% وعدد مرضى الالتهاب الكبدي 10 حالات فقط وهو العدد المعتاد في هذه الفترة من العام، مبيناً أن حالتين من هذه الحالات العشر سيخرجان من المستشفي غدا.
 
يذكر أن الموقع الالكتروني ذكر ان  المستشفيات بالكويت وخاصة مستشفى الامراض السارية استقبلت مجموعة من الاصابات التي تؤكد تحول المرض من الحالة المُسيطر عليها إلى الحالة الوبائية وخروجه عن نطاق السيطرة حيث بلغت نسبة إشغال أسرة مستشفى الأمراض السارية 100% وتم إيداع حالات عدة لغرف العناية المركزة وهو ما يستلزم إعلان حالة الطوارئ وتنبيه المجتمع لخطورة هذا المرض الذي ينتقل عبر تلوث الأطعمة بالفيروس المسبب للمرض.