الاخوان المسلمين في مصر: لا علاقة لنا بمظاهرات الكويت الأخيرة

قال المتحدث الرسمي لجماعة الإخوان المسلمين في مصر محمود غزلان: إن الإخوان بمصر ليس لهم علاقة بمظاهرات الكويت الأخيرة.

وقال غزلان لوكالة الأناضول التركية: "الإخوان المسلمون في مصر لا يتدخلون في الشئون الداخلية لأي دولة مهما كانت ولا يحرضون على حكومتها ويرجون أن تستقر الدول وأن تحل المشاكل في كل الدول العربية بين الشعوب والحكومات بطريق سلمي وعبر وسائل ديمقراطية".

وأكد غزلان على أن الجماعة تدين العنف من جميع الأطراف, وتتمنى التقدم والازدهار لجميع دول المنطقة العربية والإسلامية، مؤكدا على أن الجماعة لا علاقة لها بأحداث الكويت على مختلف المستويات.

وكانت الحركة الدستورية الإسلامية الممثلة لجماعة الإخوان المسلمين في الكويت قد أكدت التزامها بقرارات كتلة الأغلبية وفي مقدمتها مقاطعة الانتخابات إذا ما تم التلاعب بقانون الانتخاب بحسب موقعها الرسمي كما دعت المواطنين والقوى السياسية للاستمرار بالتحركات الداعمة للإصلاح ومكافحة الفساد والدفاع عن دستور 1962.

كما أوضحت أن الحراك السياسي في الكويت يهدف إلى تحقيق الإصلاح السياسي، ولا يسعى لإسقاط نظام الحكم.

وخيمت حالة من التوتر على العاصمة الكويتية الأحد بعد أن اقتحمت حشود من المشاركين في الاحتجاجات التي دعت لها المعارضة ساحة الإرادة بالعاصمة، واستخدمت الشرطة الهراوات القنابل المسيلة للدموع لتفريق المتظاهرين.

جاء ذلك بعد أن قررت في اجتماع استثنائي السبت الماضي الموافقة على تعديل المادة الثانية من قانون الانتخابات لتغيير طريقة التصويت، بحيث يصبح للناخب اختيار نائب واحد بدلا من أربعة، وتحديد موعد الانتخابات في الأول من ديسمبر المقبل، لكن المعارضة دعت المواطنين لمقاطعة الانتخابات ترشيحا وتصويتا.

 

×