الخارجية الأمريكية: نتابع بانتباه الوضع في الكويت وندعم حق التجمع السلمي

انتقدت وزارة الخارجية الاميركية ضمنا الثلاثاء الحكومة الكويتية التي تواجه موجة احتجاجات لا سابق لها قمعتها بقوة الاحد، معتبرة ان واشنطن تدافع عن "الحقوق الدولية" في التجمع بهدوء والتعبير بحرية عن الرأي.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية فيكتوريا نولاند "نتابع بالتأكيد بانتباه الوضع في مدينة الكويت خصوصا منذ مساء الاحد حيث فرقت الشرطة بالقوة ما وصفته الحكومة بانه مظاهرات غير شرعية".

واضافت "ندعو جميع الاطراف الى التحلي بضبط النفس وادارة خلافاتها بطريقة سلمية ووفقا للدستور ودولة القانون في الكويت بما في ذلك الحقوق الدولية للكويتيين في التجمع سلميا والتعبير عن الرأي". واوضحت "ندعم حق التجمع سلميا ان في الكويت او في اي مكان اخر في العالم".

واعربت المعارضة الكويتية الاثنين عن عزمها مواصلة حركة الاحتجاج على الرغم من القمع العنيف بالامس لاكبر مظاهرة في تاريخ الكويت.

وقالت مجموعات المعارضة في بيان اثر اجتماع لها انها على الرغم من الاجراءات القمعية التي مارستها الحكومة ستواصل حملة الاحتجاج وستعلن نشاطات جديدة.