المنبر والتحالف: نرفض استخدام الداخلية العنف في مسيرة كرامة وطن

أدان المنبر الديمقراطي الكويتي استخدام وزارة الداخلية العنف والبطش لتفريق جموع المواطنين الغفيرة ممن شاركوا سلمياً في مسيرة "كرامة وطن" مساء يوم الأحد 21 أكتوبر الجاري بهدف التعبير عن رأيهم.

وأكد المنبر في بيان صحافي مقتضب له اليوم على حق التظاهر السلمي والحراك الحضاري، هو مكفول لكل الإفراد للتعبير عن رأيهم بجميع الوسائل السلمية.

ودعا المنبر القيادة السياسية إلى قراءة أحداث ومجريات يوم الأحد الدامي بشكل موضوعي وتفهم مطالب الشارع السياسي تماشيا مع روح الدستور من اجل إعادة الأمور إلى نصابها لتجنيب البلاد المزيد من التعقيد.
كما دعا المنبر أيضاً في بيانه من أبناء الشعب الكويتي ومن خلال التيارات والقوى والشخصيات السياسية والمدنية كافة بترك المصالح الآنية قصيرة الأجل والالتفاف حول مصلحة الكويت العليا.

وعلى صعيد متصل شجب أمين عام التحالف الوطني بالإنابة أنور جمعه هذه الإحداث، مؤكداً على أن تاريخ الكويت يوضح أنه لم يكن العنف وسيلة لوقف المطالبات الشعبية.

وطالب جمعة من السلطة أن تعي ذلك جيدا، مشدداً على رفض إن يكون هناك قانونا يفرض علينا كما تم بالأحداث الأخيرة.

 

×