الأوقاف: المشاركة في معرض فرانكفورت نقلة نوعية لايصال الرسالة الاسلامية

قال وكيل وزارة الاوقاف والشؤون الاسلامية المساعد لشؤون الثقافة الاسلامية خليف مثيب الاذينة ان مشاركة الوزارة في معرض فراكفورت تمثل نقلة نوعية في ايصال رسالتها الاسلامية الرائدة بدعم الوسطية والريادة والمبادرة والشراكة المجتمعية.

واضاف الاذينة لوكالة الانباء الكويتية (كونا) هنا اليوم بمناسبة المشاركة الاولى من نوعها للوزارة في معرض فرانكفورت الدولي للكتاب بدورته ال64 انها فرصة مناسبة لعرض المخزون الفكري لها من مختلف الاصدارات التي تطلقها ادارات الوزارة بشكل عام وادارات قطاع الثقافة الاسلامية بشكل خاص.

وبين ان لوزارة الاوقاف هدفا رئيسيا بدعم الصورة الاسلامية المشرقة والتواجد في المحافل الدولية وخصوصا معارض الكتاب الدولية لما تمثله من تجمع ثقافي كبير "نهدف من خلاله الى نشر الفكر الوسطي وتوضيح سماحة الاسلام وانه دين وسطي".

واشار الى ان جناح الوزارة في المعرض يحظى بشرف كبير لتمثيل الكويت مؤكدا الحرص على التمثيل المناسب للدور الكويتي الكبير في مجال الثقافة ودعم دورها الرائد في المجال الثقافي.

وذكر ان الجناح يستهدف الجاليات الاسلامية في المانيا واوروبا من خلال تقديم الكتب واصدارات الوزارة المرئية والمسموعة التي توزع بالمجان لهم بالاضافة الى تقديم الاصدارات للمشاركين وزوار المعرض من مختلف الجنسيات والتي توضح الصورة الاسلامية الصحيحة.

وافاد الاذينة بأن الجناح يبرز الجانب الايجابي الذي تقوم به الوزارة من خلال اصداراتها القيمة ومن ابرزها الموسوعة الفقهية ومشروع روافد ومجلة الوعي الاسلامي والعديد من الاصدارات والكتب القيمة التي تمثل المخزون الاسلامي الثقافي المميز وتهدف الوزارة لابرازه.

وأكد "ان تواجدنا في هذا المعرض وفي الركن الخاص بالدول العربية يمثل لنا اضافة من خلال تبادل الخبرات والمعرفة مع الدول العربية" مشيدا بدور القائمين على هذا المعرض.

يذكر ان معرض فرانكفورت الدولي للكتاب بدورته ال64 افتتح اليوم بمشاركة 115 دولة واكثر من سبعة آلاف دار نشر ويمتد على ست قاعات رئيسية ويعد من اكبر التظاهرات الثقافية في العالم التي تعنى بالادب والكتاب وفي هذه الدورة ستكون نيوزلندا ضيف الشرف.

 

×