عمال الكويت: مراسيم الضرورة لتعديل الاصوات التفاف على حكم "الدستورية"

حذر الاتحاد الوطني لعمال الكويت في بيان له من الدعوات المشبوهه لاصدار مراسيم ضروره يتم فيها تعديل الاصوات وتغييرها تمهيدا لايصال قوى بعينها الى سدة البرلمان، في احد اخطر صور التجاوز على القانون وتغييب الارادة الشعبية.

وقال رئيس الاتحاد عبد الرحمن السميط "انه لا يوجد أي داعي لهذه المراسيم، وأن مثل هذه المراسيم تصدر عاده في غير هذه الاوقات وفي امور تكون ضرورية ومهمه وليس في تغيير الاصوات او تعديل بعض المناطق وتغييرها كنوع من تعديل الدوائر بطريقه اخرى للاتفاف على حكم المحكة الدستورية".

واضاف " سنتصدى كحركة نقابية بمل حزم لمثل هذه الدعوات، ونناشد القوى النقابية والعمالية السياسية جمعاء الى التكاتف والتعاضد والتحرك بصورة موحدة للتصدي لهذه التحركات المريبة".

واختتم السميط نحن امام مرحله حرجة ومهمه ولو سمحنا بمثل هذه التعديلات وهذه المراسيم فستكون بداية لانعلم نهايتها، ومن يدعو لمثل هذه المراسيم هم شخصيات استفادت في السابق من جو سلبي وفاسد، واليوم حصل التغيير والشعب اصبح واعيا

ولن يتم املاء اي قرارات او تعديلات غير شعبية والدور الكبير على جميع الشرفاء للعمل حماية للكويت ومؤسساتها الدستورية.

 

×