الصحة: بدء فعاليات الاسبوع التوعوي لموسم الحج الاحد المقبل

اعلنت رئيس لجنة تعزيز الصحة بمنطقة الاحمدي الصحية الدكتورة حمدية الفضلي ان فعاليات الاسبوع التوعوي السنوي لموسم الحج في المنطقة ستبدأ يوم الاحد المقبل وتستمر حتى 11 من اكتوبر الجاري في مستشفى العدان وجميع مراكز الرعاية الاولية.

وقالت الفضلي لوكالة الانباء الكويتية (كونا) اليوم ان الاسبوع التوعوي يهدف الى توعية الحجاج باهمية اخذ الطعوم الوقائية من الامراض وكيفية تجنب الامراض الشائعة في موسم الحج.

واضافت ان الاسبوع يتضمن ندوات طبية متخصصة يشارك فيها اطباء الرعاية الصحية والصحة الوقائية والهيئة التمريضية وقسم الصيدلة في كل مركز صحي.

واوضحت ان الحاج يحتاج قبل أن يبدأ رحلة الحج الى ان يقوم ببعض الاجراءات الصحية والوقائية التي تعينه على تأدية مناسكه دون التعرض لمشكلات صحية مؤكدة ضرورة مراجعة الحاج لطبيبه المعالج قبل السفر لمعرفة ما استجد من اجراءات وقائية وتطعيمات.

واشارت الى انه ستوزع على كل حاج بطاقة طبية تحوي تفاصيل حالته المرضية حتى يتسنى معالجته بسرعة لدى تعرضه لاي طارىء صحي اثناء الحج مفضلة ان يدون الحاج اسماء الادوية التي يستخدمها وجرعاتها حتى يتسنى له اعادة صرفها عند فقدها.

وذكرت انه من الضروري اخذ التطعيمات الخاصة بموسم الحج قبل السفر ضد السحايا وهو ضروري لمن لم يأخذه من قبل ويعد من اهم اللقاحات التي تشترط الدولة أخذها قبل السفر الى الحج ويجب اخذها قبل السفر بعشرة أيام موضحة ان مفعول اللقاح لا يبدأ الا بعد هذه المدة.

واوضحت ان التطعيم الثاني الذي يجب على الحاج اخذه هو ضد الأنفلونزا ويؤخذ سنويا للعاملين في حملات الحج ناصحة به كبار السن وذوي الامراض المزمنة مثل الربو والتهاب القصبات الهوائية المزمن وامراض القلب.

وقالت ان التطعيم الاخير الذي يجب اخذه هو ضد الالتهابات الرئوية وهو لقاح خاص لا يعطى لكل الحجاج ولكنه يعطى للمرضى المصابين بالأنيميا المنجلية أو الفشل الكلوي أو نقص المناعة أو المرضى الذين تم استئصال الطحال لديهم مشيرة الى امكانية اعطائه للحجاج كبار السن أو الذين يعانون أمراضا مزمنة.

ودعت الدكتورة الفضلي مرضى السكري الى ممارسة رياضة المشي لمسافات طويلة قبل السفر بعد ايام وارتداء احذية مريحة وواسعة وان يتفحصوا اقدامهم كل ليلة اثناء الحج للتأكد من عدم وجود جروح أو تقرحات من الممكن ان تسبب مضاعفات خطرة.

وقدمت بعض النصائح المهمة للمرأة الراغبة في الحج مؤكدة ضرورة محافظة الحاج على نظافة جسمه طوال فترة الحج وتجنب الطواف والسعي في حالة شدة الحرارة واستخدام المظلة الواقية من الشمس والامتناع عن تناول الاغذية المكشوفة او المعرضة للذباب والاتربة واستعمال الأغذية المغلفة أو المحفوظة قدر الامكان وتناول الفواكه والخضروات والاطعمة الخفيفة.

وذكرت ان بعثة الحج الطبية ستوزع على الحملات الكويتية دواء وقائيا يأخذه الحاج قبل الرجوع للبلاد وهو عبارة عن مضاد حيوي يقضي على البكتيريا المسببة لالتهاب السحايا ويأخذه الحاج عن طريق الفم ويساعد كثيرا على منع انتشار العدوى الى غير الحجاج.

ونصحت الدكتورة الفضلي الحاج بعد عودته الى البلاد اذا كان مصابا بالرشح أو السعال ان يتجنب مخالطة الأطفال أو كبار السن لعدم نقل العدوى اليهم مشيرة الى ان امكانية حمل الحاج لفيروس أو بكتيريا مقاومة للمضادات الحيوية وهو لا يعلم بها.

 

×