الخارجية الأمريكية: الكويت جادة في حماية وحفظ حقوق العمالة الوافدة

قام الوكيل المساعد لشئون العمل جمال الدوسري ووفد من وزارة الخارجية الأميركية بزيارة تفقديه للوقوف على ما تم انجازه في مشروع الإيواء المؤقت والذي يجري تجهيزه وتأثيثه حسب المواصفات الدولية والمطلوبة من قبل منظمات حقوق الانسان والخاص بالعمالة المنزلية والتي قد تتعرض للمشاكل العمالية وتقوم الوزارة بإيوائها حتى يتم التحقق من وضعها القانوني ومنحها حقوقها كاملة في ظل رعاية كاملة من قبل الجهات المختصة وخاصة وزارة الشئون في مقر الإيواء الحديث بمنطقة جليب الشيوخ.

من جانبه أعرب ممثل مكتب مكافحة الاتجار بالبشر بوزارة الخارجية الأميركية وعضو الوفد الزائر مارك تايلر في تصريح له خلال الإطلاع علي اخر ما تم انجازه علي هذا المستوي عن ارتياحه لما شاهده من تجهيزات علي اعلي مستوي يتم انجازها لتطابق المواصفات الدولية في مقرات الإيواء، مشيرا إلي أن  حكومة الكويت جادة في تحملها لمسئولياتها في حماية وحفظ حقوق العمالة الوافدة، مطالبا بسرعة الانتهاء من تجهيزه بالصورة اللائقة باهتمام الكويت بهذه القضايا الإنسانية.       

وبدوره قدم الوكيل الدوسري شرح كامل لما يضمه مقر الإيواء الجديد من إمكانيات تتطابق مقرات الإيواء العالمية من حيث التجهيزات الغذائية والاجتماعية والصحية والترفيهية كما قدم شرحا عن التوجه الخاص بمشاركة العديد من الجهات ذات الصلة بتواجدهم في المقر بصفة دائمة لمتابعة وتفعيل أي دور لهذه الجهات كوزارة الخارجية ووزارة الصحة  والخدمة الاجتماعية من الوزارة.

وأوضح الدوسري خلال الزيارة أن دور هذه الجهات سوف يساهم في سرعة إنهاء أي مشاكل تتعرض لها هذه العمالة مباشرة والوقوف علي الحلول السريعة لها، مؤكداً لأعضاء الوفد الأميركي علي افتتاح هذا المقر بعد الانتهاء من تأثيثه واستلام الجهات المختصة ذات الصلة أماكن عملها خلال الشهر القادم.

هذا وقد حضر الجولة كل من المشرف العام علي المقر مراقب ادارة علاقات العمل هادي العنزي و نائب السفير الاميركي لدي دولة الكويت مايك ادلر وعدد من أعضاء وفد مكتب مكافحة الاتجار بالبشر بوزارة الخارجية الأميركية.

 

×