الوزير الإبراهيم: وزارة الكهرباء والماء تعاني من مشكلة رصد الميزانيات للمشاريع الجديده

عقد  بمبنى المؤسسه العامه للرعايه السكنيه اجتماعا بحضور وزير التجاره والصناعه  ووزير الدوله لشؤون الاسكان السيد أنس الصالح ووزير البلديه والكهرباء والماء المهندس عبدالعزيز الابراهيم ومدير عام المؤسسه العامه للرعايه السكنيه السيد صبحي الملا ووكيل وزارة الكهرباء والماء  المهندس أحمد الجسار ومدير عام البلديه المهندس أحمد الصبيح ونائب المدير العام   بالتكليف في وزارة البلديه السيد عمار المقطوف .

حيث ركز وأستهدف الإجتماع على محورين أولهما هو تنسيق آلية توزيع الخدمات وخاصه الكهرباء والمحور الثاني هو تنسيق آلية توفير واستصلاح الأراضي السكنيه من قبل وزارة البلديه .

من جانبه أكد وزير البلديه ووزير الكهرباء والماء المهندس عبد العزيز الإبراهيم أن القضيه الاسكانيه تعتبر القضيه الأساسيه التي تمس المواطن الكويتي، وتعتبر هذه القضيه مهمه خاصه مع إرتفاع وزيادة عدد الطلبات مما يتطلب من الدوله الإستمرار والتنسيق مع الجهات المعنيه بهذه القضيه وخاصه وزارة البلديه ووزارة الكهرباء والماء ، حيث تطرق خلال حديثه حول  أهم مشكله تواجهها وزارة الكهرباء والماء وهي "رصد الميزانيات للمشاريع الجديده " فاتفق الإبراهيم مع  ممثلي المؤسسه العامه للرعايه السكنيه و وزارة الكهرباء والماء فور تسليم البلديه الأراضي المخصصه للسكنيه وكذلك إعلامها بعدد القسائم التي سوف يتم بناؤها على هذه الاراضي وذلك لمعرفة عدد المحطات التي تحتاجها هذه المنطقه مما يؤدي إلى سهولة رصد ميزانيتها .

وفي نهاية الإجتماع دار الحوار عن بعض المناطق السكنيه الموزعه منها وما ينقصها من خدمات مثل منطقة النسيم ، الصباحيه ، الخيران القائم والوفره وتوسعة الوفره والسكن العمودي .

وفي ختام الإجتماع أعرب الوزير أنس الصالح عن شكره وتقديره لوزير  البلديه والكهرباء والماء المهندس عبدالعزيز الإبراهيم  والفريق العامل على جهودهم المبذوله في إتمام الإجراءت اللازمه لتخصيص الأراضي وكذلك الخدمات اللازمه لهذه المناطق على أن يتم انعقاد اجتماعات آخرى لرفع تقارير للوكلاء تمهيدا لرفعها لمعالي الوزير.

 

×