الهند: الكويت تحتجز ما لا يقل عن ألف هندي بسبب انتهاكهم شروط الاقامة

ذكر مسؤول وتقارير إخبارية اليوم الاثنين أن السلطات الكويتية تحتجز ما لا يقل عن 1000عامل هندي في البلاد بسبب انتهاكهم شروط الخاصة بتأشيرات دخولهم الكويت.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية سيد أكبر الدين إن السفارة الهندية تعمل من أجل الوصول إلى المحتجزين.

وأضاف أن السفارة كانت على اتصال مع حوالي 600 من هؤلاء، وتابع: "وردت تقارير تتحدث عن أعداد أكبر من العمال المحتجزين ومهمتنا هي أن نعمل على التأكد من العدد بدقة".

وأوضح فيدهو بي ناير القائم بالاعمال بالسفارة الهندية في الكويت لإذاعة "أوول إنديا" الحكومية أن دبلوماسيين هنود تمكنوا من تحديد هوية 517 من العمال المحتجزين وأماكن احتجازهم، وأنهم سيقومون بزيارة 30 مركزا للشرطةً بحثا عن الباقين.

يسافر كثير من الهنود إلى الكويت للعمل كخدم في المنازل.

وقالت السلطات الكويتية ان بعض المعتقلين قد انتهكوا شروط التأشيرات حيث مارسوا أعمالا أخرى تتطلب الحصول على تأشيرة مختلفة.

ونقلت تقارير اعلامية هندية عن مسؤولين قولهم إن العديد من المحتجزين تجاوزوا صلاحية فترة التأشيرة.

وعادة ما يعقب الاحتجاز عمليات ترحيل المحتجزين، وربما حظر دخولهم البلاد ثانية. وأوضحت التقارير أن الكويت كانت أصدرت عفوا العام الماضي ساعد عدداً كبيراً من الهنود المقيمين في البلاد على تقنين أوضاعهم.

وقالت تقارير ان حصيلة من تم احتجازهم هناك الاسبوع الماضي بلغت 2136 وافدا، وذلك لاسباب منها انتهاء فترة صلاحية التأشيرة أو الاشتباه في تورطهم في أنشطة إجرامية.

 

×