جابر المبارك: الكويت جادة في إغلاق الملفات العالقة مع العراق

التقي ممثل سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد، سمو الشيخ جابر المبارك رئيس مجلس الوزراء اليوم في نيويورك مع  الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون.

وتم خلال اللقاء الذي حضره نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الشيخ صباح الخالد مناقشة أبرز القضايا والمستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية، وتبادل وجهات النظر حول الوضع في سوريا والجهود الدولية لإيجاد حلول سريعة توقف أعمال العنف وتخفف المعاناة الإنسانية، واستعرضا الصعوبات التي تواجهها المنظمة الدولية وتمنعها من التوصل إلي حل بسبب الإنقسام في المواقف الدولية والاقليمية، بالإضافة  إلى أهم المقترحات والرؤى في كيفية تدعيم دور الأمم المتحدة وتعزيز مصداقيتها العالمية.

وأشاد سموه بالجهود التي يبذلها بان كي مون لحل القضايا الدولية كافة مؤكدا تأييد دولة الكويت لكل الأولويات التي وضعها لتحقيق برامج ولايته الثانية كأمين عام للأمم المتحدة.

وأشار إلى جدية حكومة دولة الكويت ورغبتها الصادقة في إغلاق الملفات العالقة كافة مع حكومة جمهورية العراق الشقيق ومن بينها حرية الملاحة في خور عبدالله وموضوع القضايا المرفوعة على الخطوط الجوية العراقية كاشفا عن عزمه لزيارة جمهورية العراق قريبا وتوقيع العديد من الاتفاقيات حتى يتسنى للعراق تنفيذ جميع الالتزامات المقررة عليه من قبل الأمم المتحدة  والخروج من الفصل السابع.

حضر اللقاء  المستشار بالديوان الأميري محمد عبدالله أبوالحسن ومندوب دولة الكويت الدائم لدي الأمم المتحدة السفير منصور العتيبي وسفير دولة الكويت لدي الولايات المتحدة الأمريكية الشيخ سالم عبدالله الجابر ومدير إدارة مكتب نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الشيخ الدكتور أحمد ناصر المحمد.