مجلس الوزراء: اقتطاع 25% من الإيرادات العامة لصالح صندوق احتياطي الاجيال القادمة

عقد مجلس الوزراء اجتماعه الأسبوعي صباح اليوم في قاعة مجلس الوزراء بقصر السيف برئاسة الشيخ أحمد الحمود رئيس مجلس الوزراء بالإنابة ووزير الداخلية، وبعد الاجتماع صرح وزير الإعلام ووزير الدولة لشئون مجلس الوزراء الشيخ محمد العبد الله المبارك الصباح بما يلي:

استعرض المجلس في مستهل اجتماعه الرسالة الموجهة لسمو الأمير من الرئيس عبد الله جول  رئيس الجمهورية التركية المتضمنة الإشادة بالعلاقات التاريخية والمتميزة التي تربط دولة الكويت بالجمهورية التركية الصديقة، وما تشهده من تطور ونماء، كما تضمنت دعوة فخامته لسموه للقيام بزيارة رسمية لتركيا.

كما اطلع المجلس على الرسائل الموجهة لسمو الأمير من كل من صاحب الجلالة السلطان الحاج حسن البلقيه  سلطان بروناي دار السلام، والرئيس ترونغ تان سانغ  رئيس جمهورية فيتنام الاشتراكية، ومعالي أكمل الدين إحسان أوغلي  الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، وقد تضمنت هذه الرسائل الترحيب بالدعوات الموجهة من سموه لحضور مؤتمر القمة الأول لحوار التعاون الآسيوي الذي ستستضيفه دولة الكويت في الخامس عشر من شهر أكتوبر المقبل.

واطلع المجلس كذلك على الرسالة التي تلقاها سموه من جويس باندا  رئيسة جمهورية ملاوي، والتي تركزت حول العلاقات الثنائية والأوضاع والتحديات التي تواجهها جمهورية ملاوي.

ثم اطلع المجلس على الرسالة التي تلقاها سموه من الرئيس مانويل سريفو نحاماجو، رئيس جمهورية غينيا بيساو بالنيابة، وقد تناولت العلاقات الطيبة التي تربط البلدين الصديقين ورغبته في القيام بزيارة رسمية لدولة الكويت لتعزيز أواصر العلاقات بينهما.

وانسجاماً مع حرص دولة الكويت على تقدير كبار السن ودعم المنظمات الدولية المتخصصة، وتشجيع ودعم البرامج والبحوث والمبادرات الصحية لرعايتهم، وبناء على الموافقة السامية لحضرة صاحب السمو الأمير بإنشاء جائزة باسم سموه في مجال صحة ورعاية المسنين تقدم من خلال منظمة الصحة العالمية، فقد قرر المجلس تخصيص مبلغ وقدره خمسمائة ألف دولار أمريكي تخصص للجائزة لأفضل المساهمات والبحوث على مستوى إقليم شرق المتوسط لمنظمة الصحة العالمية في مجال صحة ورعاية المسنين.

وبناء على توجيهات سمو رئيس مجلس الوزراء، فقد عرض وزير المالية ووزير التربية ووزير التعليم العالي بالوكالة الدكتور نايف الحجرف على المجلس تفاصيل المبادرة الخاصة بإنشاء برنامج المنح الذي يستهدف منح البعثات الفورية لأبنائنا وبناتنا الطلاب والطالبات من خريجي الثانوية العامة ممن يحصلون على قبول من أحدى الجامعات العالمية المصنفة ضمن أفضل 100 جامعة في العالم حسب التصنيف المعتمد، وكذلك وفقاً للشروط والضوابط التي تعتمدها وزارة التعليم العالي في هذا الشأن، وذلك تحقيقاً لاستفادة أبنائنا الشباب من الخبرات العالمية المتميزة في مختلف المجالات والميادين، وبما يسهم في خدمتهم لوطنهم والارتقاء به ونهضته.

ثم اطلع المجلس على توصيات لجنة الشئون القانونية بشأن مشروع مرسوم بالموافقة على زيادة رأس مال وتعديل عقد التأسيس والنظام الأساسي لشركة أسمنت الكويت (شركة مساهمة كويتية )، ومشروع مرسوم بالموافقة على إضافة أغراض جديدة إلى أغراض الشركة الوطنية العقارية ( شركة مساهمة كويتية)، و مشروع مرسوم في شأن إضافة بعض السلع والمواد والبضائع غير الخاضعة للضريبة الجمركية، ومشروع مرسوم بتعديل نص المادة (14) من المرسوم الصادر في 4/4/1979 في شأن نظام الخدمة المدنية، والذي يقضي بإعداد آلية عملية مناسبة لتقييم أداء القياديين في الدولة، ومشروع مرسوم بالموافقة على اتفاق بشأن إنشاء لجنة مشتركة للتعاون بين حكومة دولة الكويت وحكومة جمهورية العراق.

وقرر المجلس الموافقة على مشاريع المراسيم ورفعها لسمو الأمير.

وتدارس المجلس التوصية الخاص بمذكرة وزارة العدل بشأن القانونية القائمة في قانون الجزاء وبعض القوانين، والتي تكفل تحقيق الأمن العام والمحافظة على استقرار البلاد والبعد عن النعرات الطائفية وعدم المساس بالوحدة الوطنية واحترام الأديان والشعائر الدينية، بما يكفل الحريات الشخصية وحقوق الإنسان، وقدر قرر المجلس تعميم المذكرة على كافة الوزراء والحرص على تفعيل النصوص التي تضمنتها، وتكليف وزير العدل بتشكيل فريق قانوني ليتولى تقديم الدعم القانوني للوزارات والجهات الحكومية بشأن كيفية التصرف حيال ما يثار من مسائل تتعلق بعملها وذات صلة بالأمن العام والاستقرار وعدم المساس بالوحدة الوطنية والبعد عن النعرات الطائفية.

كما وافق المجلس على طلب وزارة الشئون الاجتماعية والعمل الأذن لها بإشهار الجمعية الكويتية للمشروعات الصغيرة، والتي تهدف إلى تشجيع المواطنين على العمل الحر وتقديم استشارات لمتخذي القرار، ودراسة المشاكل وإنشاء وتأسيس وإدارة المشروعات الصغيرة والمساهمة في وضع الحلول لها.

ووافق المجلس كذلك على قيام وزارة الشئون الاجتماعية والعمل بإشهار نادي الفكر والإبداع، والذي يهدف إلى تشجيع الإبداع والابتكار في ميدان البحوث واحتضان الدراسات والبحوث الميدانية والأكاديمية المبتكره والنفسية التي ترتقى بالمجتمع، واحتواء الطاقة الإبداعية وتشجيع الحس الإبداعي لديها.

كما استعرض المجلس التقرير السنوي لانجازات الهيئة العامة لتقدير التعويضات عن خسائر العدوان العراقي، المتضمن ما تم استلامه من دفعات التعويضات حتى نهاية عام 2011 إلى جانب المبالغ التي ما زالت الهيئة تتابع تحصيلها من لجنة الأمم المتحدة للتعويضات، وكذلك نبذة عن الأعمال التي تقوم بها الهيئة حاليا من توثيق للإنجازات تمهيداً لطرح أهمها عبر البوابة الالكترونية لدولة الكويت.

وضمن إطار حرص الحكومة على خدمة الطلبة والطالبات في استثمار وقت الفراغ، عرض وزير المالية ووزير التربية ووزير التعليم العالي بالوكالة الدكتور نايف الحجرف على المجلس تقرير وزارة التربية بشأن تطوير العمل بالأندية المدرسية المسائية، والذي تم إعداده بالتنسيق مع الهيئة العامة للشباب والرياضة، تضمن شرحاً للهدف من الأندية المسائية، والتي تتبلور في إتاحة الفرصة للطلاب لتحمل المسئوليات وتعزيز غرس فيهم الثقة بالنفس والاندماج في كافة الأنشطة الطلابية، وتعويد الطلاب على المشاركة في النشاط والالتزام بالنظام واستثمار أوقات فراغهم في ممارسة الأنشطة والخدمات المختلفة لإكسابهم المهارات والخبرات والمعارف وتنمية روح الأخوة والصداقة المبنية على عقيدتنا الوطنية، وكذلك تنمية المهارات الرياضية واللياقة البدنية وإتقان الفنون الرياضية المختلفة.

هذا، وقد استعرض المجلس مذكرة مقدمة من وزارة المالية بشأن زيادة النسبة المقررة للاستقطاع من الإيرادات العامة للميزانية وتحويلها إلى صندوق احتياطي الأجيال القادمة، فقد شرح وزير المالية الدكتور نايف الحجرف للمجلس التفاصيل المتعلقة بهذا المقترح وأهدافه، وقد وافق مجلس الوزراء على اقتطاع 25% من الإيرادات العامة للدولة لصالح صندوق احتياطي الاجيال القادمة وكلف وزارة المالية باتخاذ الإجراءات العملية اللازمة في هذا الشأن.

وبمناسبة بدء العام الدراسي الجديد 2012/2013 شرح وزير التربية ووزير التعليم العالي بالوكالة الدكتور نايف فلاح الحجرف للمجلس تفاصيل الاستعدادات التي قامت بها وزارة التربية لاستقبال العام الدراسي الجديد في مختلف المراحل الدراسية في جميع المحافظات، كما أحاط المجلس بالترتيبات التي تم اتخاذها من قبل اللجان المختصة والخاصة بإعادة تأهيل وصيانة وتهيئة المدارس ومرافقها وكوادر التعليم والكتب الدراسية، تمهيداً لبدء المسيرة التربوية في المدارس انطلاقاً من اليوم الأول، وقد عبر المجلس عن تمنياته لجميع الطلاب والطالبات بالنجاح والتوفيق وتحقيق الآمال المعلقة عليهم في النهوض ببلدهم ورفعة شأنه، داعياً إلى بذل الجهود لتوفير الأجواء المناسبة للتحصيل العلمي وخلق جيل قادر على مواجهة مختلف التحديات.

كما بحث المجلس الشئون السياسية في ضوء التقارير المتعلقة بمجمل التطورات الراهنة في الساحة السياسية على الصعيدين العربي والدولي، وبهذا الصدد عبر مجلس الوزراء عن استنكاره واستيائه البالغ إزاء الإساءة المتعمدة والخبيثة التي تمثلت في إنتاج الفيلم المسيء للرسول الكريم صلى الله عليه وسلم، مؤكداً بأن هذا العمل المشين قد أساء لأشرف خلق الله ورمز الإسلام والعالم الإسلامي بأسره، وفي الوقت الذي يدين فيه مجلس الوزراء بشدة هذا العمل الخبيث ويعبر عن رفضه لهذه الأعمال المشينة وغير المسئولة التي تستهدف التطاول على رموزنا الإسلامية بهدف استفزاز وإهانة المسلمين وتغذية روح الكراهية والعنصرية والطائفية الدينية، فإنه يعبر أيضاً عن استياءه إزاء أعمال العنف والإرهاب والممارسات غير الحضارية ضد السفارات والبعثات الدبلوماسية على نحو يتنافى مع القيم والمبادئ الإسلامية السامية، داعياً العالم الإسلامي والمجتمع الدولي لاتخاذ التدابير والخطوات العملية التي تكفل حماية الرموز والمقدسات الإسلامية، وضمان احترام جميع الأديان والمعتقدات لمنع مثل هذه الأعمال المشينة، وتجنب ما يترتب عليها من آثار ونتائج بالغة الخطورة تضر الجميع.

 

×