الصقر: المخرج السفيه حقَّق غايته والاعتصامات ضد السفارات خطأ

شجب رئيس مجلس العلاقات العربية والدولية محمد الصقر أعمال العنف الجارية في أكثر من بلد عربي وإسلامي وخصوصاً مقتل السفير الأميركي في ليبيا.

وقال الصقر في تصريح له، أن من صنع الشريط هو إسرائيلي صهيوني وشلة من المتطرفين الهامشيين نجحوا في إيقاظ الفتنة ومشاعر التطرف الهوجاء سواء ضد السفارات الغربية أو ضد غربيين أبرياء.

وأوضح أن الحكومة الأميركية والحكومات الغربية لا تستطيع إيقاف مواطنين لديها قاموا بسلوكيات متطرفة ومدانة سواء ضد المسلمين أو المسيحيين لأن قوانينها تمنعها من ذلك بحجة "حرية الرأي"، وبالتالي فإنها غير مسؤولة عما يرتكبه سفهاء لا قيمة لهم ولا يحظون بأي دعم أو تعاطف رسمي أو شعبي.

وأكد أن الاعتصامات ضد سفارات الولايات المتحدة والدول الغربية خطأ ومرفوضة لأنها تساهم في تحقيق غايات المخرج الاسرائيلي السفيه والذي نجح فيها مع الأسف حتى الآن.

 

×