الخارجية المصرية: الكويت أكدت أن حق الطبيبين المصريين مصان

أكد الوزير المفوض عمرو رشدي المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية أن السفير المصرى بالكويت قد تلقى تأكيدات من السلطات الكويتية بأن حق المواطنين المصريين مصان وأنها لا يمكن أن تسمح بوقوع الظلم عليهما لمجرد أن الطرف الآخر كويتى.

واوضح ان القنصلية المصرية فى الكويت تتابع أولا بأول تطورات قضية اعتداء مواطنين كويتيين على اثنين من الأطباء المصريين بمستشفى الجهراء الكويتى ، لافتا الى ان السفير وائل جاد قنصل مصر فى الكويت على اتصال دائم مع الطبيبين المصريين لمتابعة التطورات وتقديم المشورة والدعم ، كما كلف المسئول القانونى بالقنصلية المصرية بمتابعة التحقيقات التى تجريها السلطات الكويتية.

وأضاف رشدى أن القنصلية المصرية علمت بقيام السلطات بتقييد قضية ضد الشابين الكويتيين المتهمين ، وذلك بتهمة "إهانة موظف عام أثناء تأدية وظيفته" ، وذلك إلى جانب الاعتداء بالضرب بموجب التقرير الطبى المقدم من المعتدى عليهما.

وأشار المتحدث باسم الخارجية إلى الحملة التى تشنها الصحف الكويتية حاليا على مسلسل الاعتداء على الأطباء فى المستشفيات واستنكارها لتلك الحوادث ، بغض النظر عن جنسية الضحية.

كان طبيبان مصريان قد تعرضا قبل عدة أيام لاعتداء من قبل مواطنين كويتيين بمستشفى (الجهراء) الكويتى بسبب مشادة كلامية بين الطرفين تحولت إلى مشاجرة.

 

×