التعويضات: مبالغ التعويضات المحصلة عام 2011 هي الاعلى وبلغت 3.66 مليار دولار

قال رئيس مجلس ادارة الهيئة العامة للتعويضات خالد المضف ان مبالغ التعويضات المحصلة عام 2011 والتي بلغت 3.66 مليار دولار امريكي هي الاعلى طوال فترة عمل الهيئة.

وذكر المضف في كلمة اليوم بمناسبة صدور التقرير السنوي للهيئة لعام 2011 ان العام الماضي "تميز بالاستمرار في تلقي مبالغ التعويضات المحولة من صندوق لجنة الامم المتحدة للتعويضات الى دولة الكويت".

وأضاف ان الهيئة لا تزال تنفذ توجهاتها للفترتين الراهنة والمقبلة على محاور ثلاثة يتركز أولها على الاستمرار في استلام وصرف مبالغ التعويضات المقرة فيما يتضمن المحور الثاني انشاء قاعدة بيانات للمطالبات والاحصاءات المرتبطة بها لتكون مرجعا للباحثين محليا ودوليا.

وبين أن المحور الثالث يتناول تحويل أرشيف الهيئة الورقي لملفات المطالبات الكويتية الى أرشيف الكتروني وادراج ما يلزم منه ضمن بوابة الحكومة الالكترونية.

وأكد المضف ان الهيئة "دأبت على بذل ما بوسعها في شأن التعويضات وتقديمها الى لجنة الامم المتحدة ومتابعة اقرارها وصرف التعويضات المستحقة".

يذكر ان التقرير السنوي للهيئة عن 2011 تناول عددا من المحاور توضح المبالغ التي تسلمتها الهيئة فضلا عن محور بشأن توثيق المطالبات وتعدد أهداف هذا المشروع ونبذة عن نشاط قطاعات الهيئة المختلفة والجهود المبذولة فيها والمساهمة في متابعة اعداد الدراسات المتخصصة بشأن التعويضات.