علم دولة الكويت يرفع في القرية الاولمبية في لندن

شهدت القرية الاولمبية هنا الليلة الماضية عزف النشيد الوطني الكويتي ورفع علم دولة الكويت ايذانا باقتراب موعد افتتاح دورة العاب ذوي الاحتياجات الخاصة (البرالمبية) التي ستجرى بين ال29 من اغسطس الجاري وال29 من سبتمبر المقبل.

وجرت الفعالية في حفل خاص حضره عميد السلك الدبلوماسي سفير دولة الكويت في بريطانيا خالد الدويسان واعضاء الوفد الرياضي الكويتي المشارك في الالعاب الى جانب مسؤولي القرية الاولمبية الذين تسلموا من رئيس الوفد الكويتي منصور السرهيد درع النادي الكويتي لالعاب المعاقين كهدية رمزية بالمناسبة.

واعرب سفير دولة الكويت في بريطانيا خالد الدويسان في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) عن سعادته واعتزازه بعزف السلام الوطني ورفع علم دولة الكويت بين اعلام الدول المشاركة في العاب ذوي الاحتياجات الخاصة في لندن.

واشار الى ان هذه المرة الثانية التي يرفع فيها علم دولة الكويت في القرية الاولمبية هذا العام بعد ان رفع في دورة الالعاب الاولمبية التي جرت بين ال27 من يوليو الماضي وال12 من اغسطس الجاري.

ورأى ان "هذه الاحتفالية زادت من حماس الرياضيين الكويتيين من اجل تحقيق نتائج طيبة خلال الدورة الرياضية العالمية وتمثيل بلدنا الحبيب احسن تمثيل ورفع علمه مرة اخرى في منصة التتويجات بين الامم".

واعرب السفير الدويسان عن خالص امانيه بالنجاح والتوفيق للوفد الرياضي الكويتي خلال منافسات الدورة البرالمبية من اجل تشريف الكويت في المحفل الرياضي العالمي مؤكدا ان سفارة دولة الكويت في لندن وجميع الموظفين بها سيكونون في خدمة الوفد الرياضي الكويتي وسيسهرون على راحتهم خلال فترة وجودهم في القرية الاولمبية في لندن.

من جهته تقدم رئيس الوفد الرياضي الكويتي منصور السرهيد باسمه وباسم اعضاء الوفد بشكره للسفير الدويسان ودبلوماسيي سفارة دولة الكويت في لندن على دعمهم ومساندتهم التي حفزت الرياضيين اكثر بهدف تشريف الكويت في الدورة الرياضية العالمية.

وسلم السرهيد نيابة عن الوفد الرياضي السفير الدويسان هدية رمزية تمثلت في درع النادي الكويتي لالعاب المعاقين مذكرا بالمناسبة بدور السفارة في خدمة الوفد الرياضي الكويتي ودعمها لهم خصوصا من الجانب المعنوي قبل دخولهم في اجواء المنافسة الرياضية.

واكد السرهيد ل(كونا) ان الوفد الرياضي الكويتي وجد كافة التسهيلات منذ وصوله الى لندن سواء داخل القرية الاولمبية او من خلال دعم سفارة دولة الكويت وموظفيها وزيارة السفير الدويسان التي كان لها الاثر الايجابي البالغ على معنويات اللاعبين.

واوضح ان الرياضيين الكويتيين يدفعهم عزم قوي على تحقيق نتائج طيبة وتمثيل بلدهم احسن تمثيل في الدورة العالمية مشيرا الى ان الوفد الرياضي خاض معسكرين ناجحين في تونس والعاصمة البولندية (وارسو) استعدادا لهذه الدورة.

واضاف السرهيد انه على الرغم من ان معسكر تونس جرى في رمضان فانه كان ناجحا بكل المقاييس وزاد من جاهزية وعزيمة اللاعبين على تحقيق افضل النتائج.

وتشارك الكويت في الالعاب البرالمبية بستة رياضيين خمسة منهم في العاب القوى هم البطل حمد العدواني واحمد المطيري وحمد مجبل وناصر صالح وعبدالله صالح اضافة الى عبدالله الحداد الذي يشارك في رياضة المبارزة.

وكان من المقرر ان تقام احتفالية رفع علم دولة الكويت وسط ساحة رفع الاعلام في القرية الاولمبية غير ان الامطار الغزيرة حالت دون ذلك وتم اجراء مراسيم الاحتفالية في صالة خاصة شهدت ايضا رفع اعلام سلطنة عمان وليتوانيا وبيلاروسيا وطاجكستان.

 

×