خطف المواطن الكويتي عصام الحوطي في وادي البقاع شرق لبنان

قام مجهولون اليوم السبت بخطف مواطن كويتي في منطقة حوش الغنم في وادي البقاع شرق لبنان.

وذكرت الوكالة الوطنية للإعلام اللبنانية الرسمية اليوم أن مجهولين يستقلون سيارة مرسيدس 300 لون فستقي أقدموا على خطف المواطن الكويتي عصام الحوطي'52 عاما' لدي وصوله الي منزله في منطقة حوش الغنم بالبقاع.

وأضافت الوكالة أنه حين وصول الحوطي إلى منزله في حوش الغنم بالبقاع أقدم الخاطفون على إطلاق النار بين رجليه لإجباره على الصعود الى سيارتهم المرسيدس، واقتادوه الى جهة مجهولة.

يشار الى ان دولا خليجية بينها السعودية وقطر والامارات كانت قد طلبت مؤخرا من مواطنيها مغادرة لبنان على خلفية اعمال العنف والاختطاف بين الموالين للنظام السوري والمعارضين له.

ومن جهة اخرى اكد سفير دولة الكويت لدى لبنان عبدالعال القناعي ان السفارة الكويتية اتصالات على اعلى المستويات الأمنية والسياسية في لبنان للوقوف على تفاصيل حادثة اختطاف المواطن الكويتي عصام ناصر الحوطي في لبنان والعمل على اطلاق سراحه في اسرع وقت ممكن.
واوضح القناعي في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) ان السفارة تبلغت خبر اختطاف الحوطي من زوجته مضيفا ان عملية الخطف تمت في منطقة البقاع تحت تهديد السلاح.

واستبعد مسؤول في اجهزة الامن اللبنانية وجود دوافع سياسية وراء هذه القضية.

وقال المسؤول الذي رفض الكشف عن اسمه في تصريح لوكالة الانباء الفرنسية ان الكويتي المقيم في لبنان خطف فيما كان على متن سيارته في بلدة حوش الغنم في البقاع.
واضاف "لا شيء يدل على وجود دوافع سياسية" وراء هذه القضية.

واوضح المسؤول انه حصلت في الاونة الاخيرة عدة عمليات خطف في لبنان غير مرتبطة بالتوترات السياسية في هذا البلد او بالنزاع في سوريا.

 

×