الداخلية: مباحث العاصمة تضبط المواطن الجاني بمقتل الأندونيسية

أعلنت إدارة الإعلام الأمني بوزارة الداخلية عن تمكن رجال مباحث محافظة العاصمة التابعة للإدارة العامة للمباحث الجنائية من ضبط المواطن الجاني بمقتل الأندونيسية والتي عثر على جثتها عارية وملفوفة ببطانية ملقاة في سيارة تاهو سوداء تبين أنها مسروقة منذ ستة أيام ومسجل بحقها قضية سرقة وذلك بمنطقة السالمية.

وذكرت أن المتهم إعترف تفصيلياً بالجريمة وان وفاة المجني عليها جاء نتيجة جلسة تعاطي مخدرات مشتركة جمعتهما قبل الوفاة إلا انها فارقت الحياة فأراد التخلص منها بان قام بلفها ببطانية وهى عارية ووضعها في السيارة التاهو السوداء التي قام بسرقتها ، وعند دخول المتهم محطة البنزين لتعبئة الوقود أثار شكوك احد رجال الأمن الذي تصادف وجوده بالمحطة وبحسه الأمني طلب من الجاني إبراز هويته للتعرف على شخصيته فاستغل الجاني السيارة المسروقة بسرعة وفر هارباً ، فقام رجل الأمن على الفور بابلاغ العمليات عن السيارة حتى تمكنت إحدى دوريات شرطة النجدة من العثور على السيارة المسروقة بعد البلاغ (بربع ساعة) وبداخلها الجثة في موقف أحد المساجد بمنطقة غرناطة.

وكثف بعدها رجال الأدلة الجنائية ومباحث العاصمة عمليات البحث والتحري للوصول إلى المتهم وبعد إتخاذ كافة الإجراءات القانونية تم ضبط المتهم بشقته بمنطقة حولي وقد عثر على آثار وادوات التعاطي وملابس المجني عليها الأندونيسية حيث أنتقلت أجهزة الأدلة الجنائية ورجال المباحث وتم رفع الاثار والتحفظ على أدوات ومواد التعاطي وغيرها من الأدلة ، حيث سجلت بحق المتهم القضية رقم 52/2012 جنايات الصليبخات بتهمة القتل.

وذكرت إدارة الإعلام الأمني أن التحقيقات الأولية مع المتهم كشفت عن أن المتهم من ارباب السوابق بتهمة تعاطي المخدرات  وانه لم يمض على خروجه من السجن سوى شهر ونصف ، كما أن المجني عليها تعمل خادمة ومتغيبة منذ عام 2007 وتربطها علاقة مع المتهم حيث كانا يتعاطيان المخدرات.

 

×