صوت الكويت: نقل الحكومة مسرحية الأطفال تعزيز للتكتلات العنصرية الطائفية

أعربت مجموعة صوت الكويت عن استيائها من موقف الحكومة غير المبرر بنقل مسرحية أطفال من موقعها الأساسي في أحد مراكز تنمية المجتمع بضاحية صباح الناصر لمنطقة أخرى، لمجرد رفض أحد النواب إقامة هذا النشاط.

واعتبرت "المجموعة" في بيان صحافي لها أن ما أقدمت عليه الحكومة يعد تصرفا غريبا في ظل دولة الدستور والقانون، هذا الدستور الذي نص على رعاية الدولة للفنون والعلوم والآداب في المادة (14)، بل إن تصرف الحكومة يعد استمرار لحالة التردد والاستسلام  لمجرد تهديد البعض ممن استمر في انتهاك الحريات والمكتسبات الدستورية.

وأضاف البيان انه كان يفترض على الحكومة رعاية واحتضان كل المشاريع الثقافية والأدبية والفنية، مضيفاً أن هذا التقهقر الذي تعيشه الثقافة في البلاد إلا نتيجة حتمية لأسلوب وأد الأفكار والآراء الذي يتم انتهاجه خوفا من تهديد من يخاف حرية التعبير والفكر أو عجزا عن تقديم الدعم اللازم.

وجاء في البيان: أن هذا الأسلوب الذي يرسخ شريعة الغاب ويعزز التكتلات العنصرية والطائفية في ظل غياب هيبة القانون وحقوق الإنسان.

وطالبت صوت الكويت في بيانها بتنفيذ نصوص الدستور ومواده بالشكل السليم لدعم الإبداع الفني ومواهب الشباب في كافة المجالات بترسيخ حرية التعبير والإنتاج والنشر، داعين الفنانين الكويتيين إلى التحرك واستعادة دورهم الريادي المميز على مر الأجيال السابقة وأن يكونوا جزءا فاعلا من الحراك في سبيل تعزيز الحريات وحرية التعبير بكافة أشكالها كي نتمكن من خلق جيل واع ومثقف.