الوزير العبيدي: مهتمون بتسريع البرامج الوطنية ولائحة العلاج في الخارج

أكد وزير الصحة الدكتور علي العبيدي اهتمام الوزارة في المرحلة المقبلة بتسريع انجاز البرامج الوطنية التي تم اقرارها واللائحة الجديدة للعلاج في الخارج والتي ستصدر قريبا.

ودعا الوزير العبيدي في تصريح صحافي على هامش لقاء رمضاني نظمته الوزارة اليوم المسؤولين جميعا في الوزارة الى تقديم أقصى ما يمكنهم من جهد لخدمة المرضى من المواطنين والمقيمين على حد السواء وتفعيل وانجاز ما تم اقراره من مشاريع وخطط تطويرية سريعا ومتابعتها حتى النهاية.

وأوضح أنه سيقوم بزيارات تفقدية مفاجئة للمستشفيات والمراكز الصحية خلال شهر رمضان المبارك للاطمئنان على سير العمل وتلمس حاجات المرضى والمراجعين خصوصا الخدمات الطبية فضلا عن دعم العاملين في هذه المستشفيات.

وأعرب الوزير العبيدي عن الامل "في هذه المرحلة أن يعيننا الله عز وجل وأن نحقق انجازا يصب في مصلحة المواطنين والمقيمين في البلاد".

وذكر انه لدى زيارته مستشفى الفروانية أول أيام الشهر الفضيل لاحظ نقصا في عدد العاملين ووجه مدير المستشفى لايجاد حل لهذه المشكلة مبينا أن عدد الكادر الطبي الذي يعمل في المستشفى "كاف ويؤدي عمله بالشكل المطلوب".

وقال ان وزارة الصحة "تسعى الآن ومن خلال مناطقها الصحية الى زيادة عدد الاطباء في المستشفيات والمراكز الصحية في الفترة من الساعة الثانية بعد الظهر الى السادسة عصرا خصوصا في فترة الصيام" مشيرا الى أن موضوع السجلات الطبية سيكون له حل جذري ليس فقط في مستشفى الولادة بل في مستشفيات البلاد كافة.

وكشف الوزير العبيدي عن مجموعة من الافتتاحات بمختلف المناطق الصحية ستبدأ بافتتاح العناية المركزة في مستشفى العدان "وهي أكبر عناية مركزة في البلاد وتحتوي على حوالي 40 سريرا وتتألف من طابقين".

وذكر ان وزارة الصحة خاطبت وزارة الكهرباء والماء لتسريع ايصال التيار الكهربائي للعناية المركزة الجديدة في مستشفى العدان "ولقينا تفاعلا ايجابيا حيث تم تركيب المحولات الكهربائية".

وأشار الى سعي وزارة الصحة لزيادة عدد الاسرة في المستشفيات كافة ومن أهمها مستشفى ابن سينا داعيا مسؤولي الوزارة الى تذليل جميع العقبات أمام أي تطوير من شأنه خدمة المواطنين والمقيمين.