التحالف الوطني: المساس بالقضاء مرفوض وعلى الوزير الشهاب أن يوضح بيانه

رفض امين عام التحالف الوطني الديمقراطي بالإنابة أنور جمعة الهجمة غير المبررة على القضاء فيما يتعلق بالحكم الصادر بأحداث ديوان الحربش، مؤكدا أن القضاء كسلطة مستقلة يجب أن يكون بمنأى عن التجاذبات السياسية.

وقال جمعة في تصريح صحفي اليوم أن التصريحات الصادرة من بعض النواب مست أحد اهم أركان الدولة، وهي تصريحات غير مسؤولة من أعضاء في السلطة التشريعية يفترض بهم أن يكونوا درعا للسلطة القضائية من أي تدخلات، داعيا في الوقت نفسه ممن لديه ملاحظات على الجهاز القضائي من النواب الى الاسراع بإقرار قانون استقلال السلطة القضائية بالتنسيق مع المجلس الأعلى للقضاء مؤكدا في الوقت ذاته على ان معالجة هذه  الملاحظات وغيرها تكون من خلال الأدوات الدستورية ولا تكون من خلال تدخل السلطة التشريعية او التنفيذية في اعمال القضاء واحكامه والا سيقابل هذه التدخلات انهيار لمفاهيم دولة المؤسسات.

وإنتقد جمعة موقف وزير العدل جمال الشهاب وتصريحه الضبابي حول التعليقات النيابية الصادرة تجاه الجهاز القضائي، مؤكدا أن الوزير لم ينتصر الى القضاء بقدر ما وضعه مجددا تحت دائرة الشك والإتهام بجانب أعضاء  السلطة التشريعية، مطالبا الوزير الى إصدار بيان توضيحي يضع فيه النقاط فوق الحروف، فإما أن ينتصر الى القضاء أو الى النواب.

 

×