المشروع الوطني للشباب: ثلاثة آلاف دينار نالته مبادرة 'إذاعة صوتكم الإلكترونية'

في ظل استراتيجيته الهادفة إلى احتواء مبادرات الشباب وتحقيقها وتنفيذها على أرض الواقع واستجابة لرغبة صاحب السمو أمير البلاد حفظه الله ورعاه والذي حث على دعم ورعاية الشباب الكويتي بكل السبل وتذليل المصاعب التي تواجههم، أعلن المشروع الوطني للشباب عن ثاني ثلاث مبادرات فازت بدعمه المالي تلبية تطلعاتهم ومساهمة في تنمية قدراتهم بما يؤهلهم ليكونوا المحرك الرئيسي للتنمية والتطوير.

وقد تصدرت مبادرة أكاديمية الشباب التدريبة " استثمر نفسك "  المبادرات المختلفة التي تم تقديمها عبر صفحة " بادر بأرائك" على الموقع الإلكتروني للمشروع الوطني للشباب، ونالت الأكاديمية الدعم الكلي لشهر يونيو، والبالغ قيمته عشرة آلاف دينار كويتي.

وأكاديمية الشباب التدريبة " استثمر نفسك" هي أكاديمية غير ربحية تمنح  شهادات معتمدة للشباب الكويتي الذي يجتاز دوراتها المتخصصة في التنمية البشرية على أيدي نخبة من الخبراء والاساتذة خلال الفترة من 10-28 يونيو 2012.

وبهذه المناسبة قال المتحدث الرسمي باسم المبادرة خالد الهاجري: "أود أن أتوجه بالشكر إلى جميع من ساهم في تحقيق رغبة صاحب السمو أمير البلاد حفظه الله ورعاه المتمثلة في دعم الشباب ورعايتهم من خلال المشروع الوطني للشباب الذي يبذل جهودا حثيثة لإشراك الشباب الكويتي في عملية التطوير والتنمية".

وأضاف: "يتمحور الهدف الرئيسي للأكاديمية حول تنمية مهارات الشباب ومواهبهم، وشغل أوقات فراغهم بما يعود بالنفع عليهم وعلى وطنهم، قائلاً: لقد نجحنا في التنسيق مع جهات مختصة لضمان كفاءة الأكاديمية مثل الاتحاد الوطني لطلبة الكويت ونقابة العاملين بالخطوط الجوية الكويتية ونقابة العاملين بشركة خدمات القطاع النفطي لتقديم دورات تدريبية وورش عمل تعزز القدرات العلمية والعملية لدى المشاركين".

أما الدعم الجزئي وقدره ثلاثة آلاف دينار فقد نالته مبادرة "إذاعة صوتكم الإلكترونية" وهي فكرة أطلقها مجموعة من الشباب الكويتي الطموح منذ يناير الماضي، وهي إذاعة إلكترونية بروح كويتية وطنية تعد الأولى من نوعها في المنطقة، تبث من خلال موقعها الإلكتروني (otcom.com9) أو عن طريق تحميل التطبيق الخاص بها على الأجهزة الذكية، تتيح للشباب الكويتي الاستماع إلى الإذاعة التي تطرح قضاياهم في شتى المجالات بصورة حيادية بعيدة عن الأيدلوجيات سواء كانوا داخل الكويت أو خارجها.

وبدوره قال رئيس فريق عمل إذاعة صوتكم مشعل بوخضور" نفخر بحصولنا على دعم المشروع الوطني للشباب لشهر يونيو، فقد طرحت الفكرة نفسها في ظل الحركات الشبابية الهادفة إلى تنمية الكويت والنهوض به، لذا سعينا لخلق قناة إذاعية للتواصل مع أكبر عدد من الشباب والشابات الكويتيين من خلال تقديم برامج إذاعية في قوالب مختلفة تطرح قضاياهم السياسية والاجتماعية والثقافية... وغيرها، وتوفر لهم مساحة رأي واسعة".

وكذلك حصلت مبادرة "موقع إلكتروني متكامل لخدمة المكفوفين" على الدعم الجزئي الثاني البالغ قيمته ثلاثة آلاف دينار، ليكون هذا الموقع هو الوجهة الأولى لكل كفيف في الكويت وخارجها ليبقى على اطلاع بأحدث الأخبار وآخر التطورات، فضلا عن إمكانية إنجاز عدد من الخدمات بصورة تم تصميمها لتسهيل ممارسة مهامهم اليومية، مثل المعاملات البنكية والمصرفية والتسوق والتواصل مع المواقع الحكومية والتدريب وتطوير الذات.

من جانبها قالت مؤسسة الموقع الإلكتروني الدكتورة ريهام الحميان، إننا سعداء بمساهمة المشروع الوطني للشباب في تسخير التكنولوجيا ذات التكلفة المحدودة في خدمة شريحة مهمة في المجتمع كفئة المكفيفن، التي تشمل موظفين وطلاب جامعات وغيرهم من السواعد التي  يستحيل التغاضي عن دورها في بناء مستقبل الوطن". وأضافت الحميان: "تأتي الحاجة الملحة لوجود موقع إلكتروني مخصص للمكفوفين يخدمهم من إيماننا بضرورة توفير فرص متساوية لجميع أفراد المجتمع.

وبالرغم من وجود تطبيقات كثيرة متاحة من قبل كبرى شركات التكنولوجيا للمكفوفين، لكننا وفقا لبحث ميداني وجدنا أن هناك صعوبة بالغة في موضوع البحث والتصفح لإيجاد ما يرغبون بالإضافة الى جهل البعض باستخدام هذه التقنيات الحديثة بسبب إعاقتهم البصرية".

ومن الجدير بالذكر أن اختيار المبادرات يتم وفقاً لمعايير وأسس تم اعلانها مسبقا عبر مختلف وسائل الإعلام وكذلك من خلال الموقع الالكتروني للمشروع، من قبل لجنة تقييم المبادرات التي وضعت اهم نقاط الاختيار المتمثلة في أنها تميزت بالابتكار والابداع  واستهدفت أكبر شريحة من الشباب، وكانت ذو هدف محدد وواضح  وغير ربحي، مع الأخذ  في الاعتبار أن يتم  تنفيذها قبل انطلاق المؤتمر الوطني للشباب في نوفمبر 2012 .

ويخصص المشروع الوطني للشباب صفحة "بادر بآرائك " على موقعه الإلكتروني  www.youth.org.kw ))، لإستقبال كافة المبادرات والاقتراحات الشبابية التي تساهم في تعزيز دور الشباب وتطوير قدراتهم وتمكينهم في شتى المجالات. ويتم اختيار ثلاثة مبادرات شبابية شهريا ً لدعمها؛ إذ تحظى مبادرة واحده رئيسية بمبلغ 10,000 دينار ، والمبادرتين الآخرتين بدعم جزئي بمبلغ 3000 دينار كحد أقصى لكل منهم .

ويرحب المشروع الوطني للشباب بجميع  الآراء  البناءة  حول هذا المشروع  ويدعو جميع الكويتين  المهتمين  بالشأن الشبابي إلى تقديم  المبادرات والمقترحات في مختلف المجالات كالاقتصاد والتعليم والإسكان والصحة والبيئة والفنون والآداب والرياضة والعمل التطوعي والقانون وتعزيز المواطنة والممارسة الديموقراطية  وغيرها.

 

×