ناصر صباح الأحمد: لم اكن يوما ممولا لأي فصيل سياسي داخل الكويت أو خارجها

أكد الشيخ ناصر صباح الأحمد أنه لم يكن يوما ممول لأي فصيل سياسي داخل الكويت أو خارجها، كما أنه كمواطن كويتي يحرص كل الحرص على استقرار الأوضاع السياسية والاجتماعية داخل الكويت.

جاء ذلك في بيان أصدره مكتب المحاميان بدر سعود البدر وهنادي عبدالرحمن الفريح ردا على ما ورد بجريدة السياسة بالعدد رقم (15636) السنة (44) بتاريخ 2/5/2012 حيث وجه النائب نبيل نوري الفضل اتهاما صريحا أثناء هذا التحقيق الصحفي لموكلهم الشيخ ناصر صباح الأحمد الجابر الصباح متهما اياه بأنه يقوم بتمويل المعارضة داخل دولة الكويت.
وأضاف البيان أن ما ورد بالتحقيق الصحفي لا أساس له من الصحة علاوة على أنه تضمن مخالفة صريحة لنص المادة (21) من القانون (3) لسنة 2006 بشأن المطبوعات والنشر ذلك أن هذا التحقيق قد تضمن مغالطات".

وأورد البيان " دأب نبيل نوري الفضل في الآونة الأخيرة على توجيه الاتهامات الواهية إلى الشيخ ناصر صباح الأحمد الجابر الصباح دون أن يكون لها سند من الواقع أو القانون أو دليل قائم يؤيدها وذلك في مختلف وسائل الاعلام المقروء والمرئي منها والمسموع، حتى انتهى به المطاف أخيراً إلى أن يوجه اتهاما صريحا له بأنه يتولى تمويل المعارضة داخل دولة الكويت، وهو أمر يدعو للعجب والإستغراب ذلك أن نبيل نوري الفضل قد أدلى بتلك الكلمات المتضمنة للاتهام دون أن يقدم ثمة دليل صحة كلامه المرسل بغية ايقاع البغيضة بين الشيخ ناصر صباح الأحمد الجابر الصباح وأسرة الحكم والأخوة الوزراء الأفاضل والمجتمع المدني".

وأكد البيان على لسان الشيخ ناصر صباح الأحمد الجابر الصباح أنه لم يكن يوما ممول لأي فصيل سياسي داخل دولة الكويت أو خارجها كما أنه كمواطن كويتي يحرص كل الحرص على استقرار الأوضاع السياسية والاجتماعية داخل دولة الكويت.

وبين "علاوة على ما تقدم فإن الشيخ ناصر صباح الأحمد الجابر الصباح يتمسك بحقه في اتخاذ كافة الاجراءات القانونية ضد .. نبيل نوري الفضل بشأن ما وجهه اليه من اتهام بتمويل المعارضة".

 

×