الوزير الحجرف: علينا كمجتمع عربي دعم وتمكين المعلم من إداء رسالته

أكد وزير التربية وزير التعليم العالي الدكتور نايف الحجرف على إن الاهتمام بالمعلم، وتمكينه من أداء رسالته ودعمه في تذليل الصعوبات التي قد تعترض مسيرته، والحرص على تطوير قدراته لمواكبة تطورات العصر، كلها أمور باتت ضرورية ليعود للمعلم دوره الريادي في المجتمع فالمعلم أمه في جسد واحد.

وأضاف الحجرف خلال كلمته بمناسبة بدء اعمال المؤتمر الثامن لوزراء التربية والتعليم العرب، تحت  عنوان " المعلم العربي بين التكوين الناجح والتمكن المهني"، الذي تشرف دولة الكويت باستضافة فعالياته، وذلك من خلال ستة محاور رئيسة تتناول، واقع تكوين المعلم وتمكينه المهني، وتحسين برامج الإعداد المسبق للمعلم في مؤسسات إعداد المعلم, والتجارب العالمية الرائدة في مجال تكوين المعلمين وتطوير اساليب إعداد المعلمين وتدريبهم أثناء الخدمة في ضوء النظريات المعرفية الحديثة, وتمهين تالمعلم العربي, بين الواقع والمأمول وتوظيف تقانة المعلومات والاتصال في تكوين المعلمين في الدول العربية, الواقع وإمكانية التطوير, مشدداً على إنها كلها محاور مستوعبة لكل جوانب هذا الموضوع المهم .

وشدد الحجرف على أنه من واجب المجتمع وقيادته دعم المعلم والإيمان برسالته السامية، مؤكداً على أنه المؤتمن على أبنائنا الطلبة، الذين هم ثمرة الحاضر وزاد المستقبل وعماده، قائلاً أن مستقبلنا كأمه يتمثل بأننا الذين ينتظمون في فصولهم الدراسية كل صباح وأمامهم المعلم المؤتمن على هذا المستقبل، فليكن إعداد المعلم وتمكينه كحجم المستقبل وتطلعاته وتحدياته..ولتكن رسالة المعلم "رسالتنا جميعا" لنطمئن على مستقبلنا ولنرتقي بأمتنا.

وتوجه الحجرف باسم دولة الكويت بكل الشكر لكل المشاركين في اعمال هذا المؤتمر من اصحاب المعالي الوزراء واصحاب السيادة رؤساء الوفود وأعضاء وممثلي المنظمات الاقليمية والعربية والدولية, متمنياً لهم التوفيق في اعمال مؤتمرهم , وراجين لهم طيب الاقامة في بلدهم وبين أهلهم .

 

×