الملتقى الاعلامي العربي التاسع يبدأ فعالياته اليوم برعاية سمو رئيس الوزراء

تنطلق مساء اليوم الدورة التاسعة من أعمال الملتقى الاعلامي العربي (ربيع الاعلام العربي) والذي يستمر حتى الاول من مايو المقبل تحت رعاية سمو الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء في فندق شيراتون الكويت.

وقال الأمين العام لهيئة الملتقى ماضي عبدالله الخميس في تصريح صحافي اليوم ان اختيار جمهورية تونس ضيف شرف الملتقى يعتبر تجسيدا حقيقيا لشعار الدورة التاسعة (ربيع الاعلام العربي) ويأتي متماشيا مع سبق هذه الدولة للربيع العربي وإحداث نقلة نوعية فيما يتعلق بالاعلام ومؤسساته لما تشهده من تطور متنام على المستوى الإعلامي.

واضاف ان ذلك الأمر يعكس وجود رؤية وخطط تنموية محددة الأهداف يسير وفقها الاعلام التونسي الذي حقق تطورا لافتا في فترة قصيرة استطاع من خلالها توسيع بنيته التحتية الإعلامية وتطويرها.

وأشار الى أنه منذ أن انطلق الربيع العربي في تونس وحتى الآن استطاعت تونس أن تحقق العديد من المكاسب الديمقراطية التي انعكست بالتأكيد على الإعلام والممارسة الإعلامية وحرية الرأي والتعبير وحرية العمل الإعلامي الذي يصب في مصلحة الدولة وشعبها ويخرج من عباءة المصالح الخاصة الضيقة.

وأعلن الخميس أن حفل الافتتاح سيشمل تكريم الفائزين بجائزة الإبداع الإعلامي 2012 وهم أمير منطقة مكة المكرمة ومؤسس ورئيس مؤسسة الفكر العربي سمو الأمير خالد الفيصل ورئيسة معهد الإعلام الأردني وعضو مجلس مفوضي الهيئة الملكية الأردنية للأفلام سمو الأميرة ريم العلي والكاتب اللبناني سمير عطا الله والإعلامي محمد ناصر السنعوسي ورئيسة النقابة الوطنية للصحافة التونسية نجيبة الحمروني.

وذكر الخميس أن الهيئة التنفيذية للملتقى اختارت المكرمين بعناية فائقة واضعة في الاعتبار دور كل منهم في مجال الإعلام والثقافة حيث تابعت هيئة الملتقى الإعلامي العربي عن قرب كل الإسهامات والجهود المبذولة التي تخدم الساحة الإعلامية والثقافية في الوطن العربي.

وأشار إلى أنه سيصاحب هذه الدورة المعرض الإعلامي والذي يجسد الاهتمام الحقيقي بالواقع والمجال الإعلامي في كافة التخصصات حيث سيشهد المعرض تواجدا كبيرا من مؤسسات إعلامية وصحافية وغيرها من المؤسسات التي تعتمد على الإعلام بشكل كبير في عملها وذلك سوف يفتح آفاقا واسعة أمام المشاركين في فعاليات الملتقى.

يذكر ان جدول أعمال الدورة التاسعة من أعمال الملتقى الإعلامي العربي ستتضمن 4 جلسات مكثفة تناقش قضايا الإعلام العربي في ظل الربيع العربي الذي يعيشه العالم العربي الآن حيث تبدأ الجلسة الأولى من أعمال الدورة التاسعة بعنوان (ربيع الإعلام العربي) في اليوم التالي لافتتاح الملتقى التاسع وذلك في تمام الساعة العاشرة من صباح يوم الاثنين وتستمر حتى الثانية عشرة ظهرا.

وسيحاضر في هذه الجلسة كل من وزير حقوق الإنسان والعدالة الانتقالية والناطق الرسمي باسم الحكومة التونسية سمير ديلو ورئيس الاتحاد البرلماني العربي الانتقالي النائب علي الدقباسي والكاتب الصحافي اللبناني جهاد الخازن والإعلامي السعودي جمال خاشقجي ورئيس تحرير جريدة الأخبار المغربية توفيق بو عشرين ورئيس شبكة الإعلام العراقية الدكتور محمد عبدالجبار الشبوط.

أما الجلسة الثانية فستعقد في تمام الثانية عشرة ظهرا وحتى الثانية بعد الظهر بعنوان (الإعلام من سلطة الدولة إلى سلطة الجماهير) والتي سيديرها الإعلامي ومقدم البرامج خيري رمضان وسيحاضر فيها كل من نقيب الصحافيين المصريين ممدوح الوالي ونائب تحرير جريدة المدى العراقية عدنان حسين وناشر جريدة إيلاف عثمان العمير والكاتب الصحافي اللبناني سمير عطا الله والكاتب الإعلامي الكويتي أحمد الفهد ورئيسة نقابة الصحافيين التونسية نجيبة الحمروني.

يعقب ذلك الجلسة الثالثة بعنوان (مستقبل العلاقات العربية الغربية في ظل المتغيرات السياسية) والتي تبدأ من الساعة الخامسة عصرا وحتى السابعة مساء وتديرها الإعلامية كريمة عوض مقدمة برامج في التلفزيون التركي ويحاضر فيها وزير الإعلام في الجمهورية اللبنانية وليد داعوق والناطقة باسم الحكومة البريطانية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا روز ميري ديفس وعضو مجلس الأمة الكويتي النائب محمد الصقر وعضو مجلس الشورى السعودي الدكتور فهد العرابي الحارثي والإعلامي الليبي محمود شمام.

وأخيرا الجلسة الرابعة وهي حوار مفتوح يديره ماضي الخميس بحضور نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء الشيخ صباح الخالد الصباح ووزير الإعلام الشيخ محمد عبدالله المبارك الصباح.

ويتضمن حفل الافتتاح كلمة للأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي وكلمة الدولة ضيفة شرف الملتقى الجمهورية التونسية ويلقيها الوزير التونسي سمير ديلو ثم كلمة راعي الملتقى يلقيها الوزير محمد عبدالله المبارك.

 

×