النائب المسلم: 'التحويلات الخارجية' ستستدعي جابر المبارك وناصر المحمد

أعلن النائب د.فيصل المسلم ان لجنة التحقيق في "التحويلات الخارجية" ستستدعي رئيس مجلس الوزراء سمو الشيخ جابر المبارك وسمو رئيس مجلس الوزراء السابق الشيخ ناصر المحمد ولكن اللجنة لم تحدد موعد الاستدعاء.

وقال المسلم في تصريح صحافي ان كتلة التنمية والاصلاح ستعقد اجتماعا غدا للتباحث حول كافة الشؤون على الساحة السياسية الراهنة لافتا ان الكتلة شريك اساسي في استجواب الشمالي "فكنا نتمنى الا يكلف مرة اخرى لوزارة المالية نتيجة لادائه السلبي والسيئ في الحكومات السابقة".

واضاف المسلم ان التنمية والاصلاح دفعت باتجاه بيان رسمي من كتلة الاغلبية يتضمن عزل الوزير كما انها اعلنت في وقت سابق انه اذا لم يستقل الوزير في شهر ابريل فسيقدم له استجواب مبينا ان الحكومة لم تتعاون في هذا الملف وعليه فان الاستجواب مستحق ولكن يبقى تقدير الوقت.

وبين ان "مسارنا التشريعي والتنموي قائم ولن يؤثر عليه اي استجواب ولن يكون عائقا باي حال من الاحوال مضيفا ان كتلة الاغلبية يدها ممدودة لانجاز الاولويات اذ ان هناك مجموعة من القوانين تم اقرارها في المداولة الاولى وسندفع باتجاه اقرارها في المداولة الثانية.

ورفض المسلم اصطياد البعض بان هذا الاستجواب هو بداية الصراع مع الحكومة مبينا ان النواب مطلوب منهم دورا ومن الحكومة دورا وهو التعاون في الجانب التشريعي اذ اننا ابدينا ملاحظاتنا على وزارتي المالية والخارجية والتحقيق في التحويلات والايداعات.

واكد المسلم نحن مع اي قرار تتخذه الاغلبية فيما يخص تحديد موعد الاستجواب الا ان المطالب لازالت قائمة باقالة الشمالي او باستقالته.

وتطرق المسلم الى خبر نشر في صحف اليوم انه تم توجيه الدعوة من قبل محكمة الوزراء بشأن سماع شهادته في البلاغ المقدم ضد رئيس الوزراء السابق سمو الشيخ ناصر مضيفا ان الدعوة غدا الثلاثاء الساعة السابعة و"سأحضر انطلاقا من الحس الوطني" مشيرا الى انه تلقى الدعوة بصفته النائب فيصل المسلم.

واعلن ان لجنة التحويلات ستقدم يوم السبت المقبل اجتماعا وسيحضر فيه رئيس ديوان المحاسبة عبدالعزيز العدساني ووزير المالية مصطفى الشمالي وامين عام مجلس الوزراء كاشفا انه بعد هذا الاجتماع سيتحدد موعدا اخر لاستدعاء رئيس الوزراء سمو الشيخ جابر المبارك ورئيس الوزراء السابق سمو الشيخ ناصر المحمد.

 

×