تقرير المدقق الخارجي للمويزري: اجراءات المضف سليمة وقانونية

كشفت مصادر مطلعة أن وزير الدولة لشؤون الاسكان شعيب المويزري طلب من مكتب التدقيق الخارجي لبنك التسليف والادخار مراجعة قرارات المدير العام صلاح المضف حول شراء سندات مالية.

وأضافت المصادر لصحيفة "كويت نيوز" أن المويزري تفاجأ بأن تقربر مكتب التدقيق أكد على صحة الاجراءات القانونية واللائحية التي اتخذها المضف في الاستثمار بأموال البنك، وأضاف تقرير المكتب أن قرارات المضف جاءت لصالح خزينة البنك والمال العام حيث حققت أرباحا في فترة وجيزه.

وبينت المصادر أن المويزري رفض تقرير المكتب الخارجي بعد أن جاء لصالح المضف، ليشكل لجنة تقصي حقائق داحل البنك لايجاد ما يمكن من خلاله ادانة المضف وذلك تمهيدا لاتخاذ قرار بعزله وتعيين نائب مدير البنك صايد الظفيري مديرا عاما.

وأوضحت المصادر أن المويزري طلب من مكتب التدقيق عدم تسليم نسخة من التقرير للمضف، كما أنه رفض تزويد المضف بنسخه منه.

 

×