مدير سيمنس الكويت يعترف بمحاولة تقديم رشوة للوزير السابق الشريعان

بدأت اليوم الثلاثاء وقائع محاكمة مسئولين في شركة "سيمنس" الألمانية العملاقة للإلكترونيات في تهم فساد أمام محكمة في مدينة ميونيخ الألمانية.

ويوجه الادعاء العام الألماني تهمة الرشوة لمدير سابق بفرع الشركة بالكويت'49 عاما' وموظف مبيعات '42 عاما'.

ويواجه الرجلان تهمة الاشتراك في محاولة رشوة وزير الكهرباء الكويتي السابق مطلع عام 2011 بنحو 1.52 مليون يورو مقابل الحصول على عقد لمحطة توزيع كهرباء.

واعترف المدير السابق '49 عاما' في مستهل المحاكمة بالاتهامات الموجهة إليه.

وكانت شركة "سيمنس" استدعت الادعاء العام للتدخل في هذه القضية وفصلت المتورطين.

وتخلى فرع الشركة في الكويت عن تمديد العرض بقيمة نحو 174 مليون يورو وانسحب من الصفقة.

وكانت شركة "توشيبا" قد فازت بعقد مشروع محطة الزور للكهرباء، غير أن وزير الكهرباء والماء السابق بدر الشريعان قام بسحب العقد من توشيبا واسنده الى شركة "سيمنس" بداعي تقدمها بأقل الأسعار وذلك في مايو من عام 2011.

 

×