ضعوط نائب ترفع سن الراغبين في الحصول على اجازات دراسية الى 50 عاما

استجاب رئيس ديوان الخدمة المدنية لضغوط نائب بمجلس الأمة في منح إحدى الموظفات بمؤسسة حكومية إجازة دراسية رغم أن عمرها بلغ الـ50 عاماً.

وكشفت مصادر مطلعة في "الخدمة المدنية" لجريدة "الجريدة" أن رئيس الديوان أوعز إلى إدارة البعثات الدراسية بإعداد مذكرة قانونية يتم بموجبها رفع سن الراغبين في الحصول على إجازات دراسية من 47 إلى 50 عاماً، مؤكدةً أن هذا القرار جاء لتمرير إجازة لإحدى الموظفات التي حضر أحد النواب للتوسط لها بسبب تجاوزها السن القانونية للحصول على الإجازة.

وأضافت أن "التعديل في سن الراغبين في الحصول على إجازات دراسية للعاملين في المؤسسات الحكومية سيكون للتخصصات العلمية والفنية فقط”، لافتةً إلى أن "النصيب الأوفر سيكون للعاملين في وزارة الكهرباء والماء".

واستغربت المصادر استجابة القياديين في ديوان الخدمة المدنية للضغوط النيابية في مثل هذه القرارات، التي يجب أن تكون مدروسة على أساس علمي وبعيدة عن أي اعتبارات أخرى، مشيرةً إلى أن الديوان سبق أن استجاب لضغوط مماثلة خلال السنوات الماضية ورفع السن القانونية حسب طلب بعض نواب مجلس الأمة.

 

×