مجلس التعاون: ندين التفجير الإرهابي الذي استهدف رجال الأمن في البحرين

دان مجلس التعاون لدول الخليج العربية اليوم حادث التفجير الارهابي الذي وقع يوم أمس في قرية العكر بمملكة البحرين وأسفر عن اصابة سبعة من رجال الأمن بينهم ثلاثة اصابتهم خطيرة وذلك أثناء تأدية واجبهم.

وأعرب الأمين العام للمجلس الدكتور عبداللطيف الزياني في بيان صحفي هنا اليوم عن استنكار دول مجلس التعاون وادانتها لمثل هذه الأعمال الارهابية التي لا غاية منها سوى زعزعة الاستقرار الأمني والمعيشي للمواطنين والمقيمين في دولة عضو بمجلس التعاون واعاقة استمرار عملية التنمية البشرية والحضارية والاقتصادية التي يقودها العاهل البحريني الملك حمد بن عيسى ال خليفة.

وأكد وقوف دول مجلس التعاون صفا واحدا مع مملكة البحرين مشددا على ضرورة تصدي المجتمع الدولي لظاهرة الارهاب بشكل جماعي من خلال تعزيز التعاون الدولي في مجال مكافحة الارهاب وتكثيف تبادل المعلومات وعدم استغلال أراضي الدول في التحريض والتخطيط على ارتكاب أعمال ارهابية وكذلك ضرورة تفعيل كافة القرارات والبيانات الصادرة عن المؤتمرات والمنظمات الدولية والإقليمية المتعلقة بمكافحة الارهاب.

وكان سبعة من رجال الامن في البحرين قد تعرضوا لاصابات مختلفة اثر تفجير وقع في قرية العكر أثناء قيامهم بواجبهم في تأمين مدخل القرية.

×