الوزير المويزري: تعيين مدير عام جديد لمؤسسة السكنية هذا الشهر

قال وزير الدولة لشئون الإسكان وزير الدولة لشئون مجلس الامة شعيب المويزري انه سيتم خلال هذا الشهر تعيين مدير عام جديد لمؤسسة الرعاية السكنية وتغيير وتدوير لقيادات في المؤسسة وان التغير سنة الحياة ، مبيننا احترامه لكل قيادي ادى واجبه باخلاص تجاه الوطن واهله ، وان الفترة القادمة هي بداية المشوار لوضع الحلول العملية المناسبة للمشكلة الإسكانية بالتعاون مع الجهات المختصة في الدولة والتي لها علاقة بأعمال المؤسسة والذي  نثق بان المسؤولين فيها يتفهموا معاناة المواطن من التأخير في حصولهم على السكن.

واكد المويزري ان مؤسسة الرعاية السكنية ستعتمد في المرحلة المقبلة على أبناءها من مهندسين ومهندسات  واصحاب الاختصاصات الاخرى، وانه سيكون التعامل مع كل المشاريع بكل أمانة وشفافية ووفقا للمصلحة العامة ، مشددا على ضرورة عدم المجاملة لاحد في المحافظة على حقوق الدولة والمواطنين ومحاسبة كل من يثبت تسببه تعطيل مصالح الناس الامر الذي لن نقبله أبدا.

وأضاف المويزري انه ستكون هناك خطة عمل واضحه في عمل بنك التسليف لكي يقوم بدوره الذي يجب ان يؤديه تجاه المواطنيين ومن خلال هذه الخطة المدروسة سيتم القضاء على كل المعوقات التي تسببت في تأخير حصول المواطنيين على حقوقهم التي كفلها لهم القانون والدستور، لافتا الى محاسبة كل من تسبب ويتسبب في تعطيل مصالح المواطنين او الأضرار في المصلحة العامة للدولة فبنك التسليف مؤسسة حكومية وليست ملكية خاصة.

وبين المويزري دعمه لكل مخلص في اداء واجبه ، وان الجميع سيرى وسيتلمس بإذن الله تطورا في خدمات البنك خلال الفترة القادمة ، مشيرا الي ان هذه المؤسسة " بنك التسليف والادخار "  التي أنشأتها الدولة لتيسير امور المواطنين وتقديم الدعم لهم في احتياجاتهم المتعلقة في القروض الإسكانية والاجتماعية سيكون لها خطة واضحة وشفافة لجميع أعمالها لكي تساهم بكل إمكاناتها في دعم الخطة الإسكانية.