مكرمة أميرية لتسليم جميع سفن الصيد المتجاوزة مع أطقمها للسلطات العراقية

بناء على مكرمة من سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد تم اخلاء سبيل جميع سفن الصيد العراقية مع طواقمها والتي تم ضبطها من قبل دوريات الادارة العامة لخفر السواحل اثناء قيامها بالصيد في المياه الاقليمية الكويتية والبالغ عددها ست سفن صيد وعلى متنها 44 بحارا.

وقالت وزارة الداخلية في بيان صحافي اليوم ان خفر السواحل الكويتي قام بالتنسيق مع القوة البحرية العراقية لتحديد موعد تسليم السفن بقيادة وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون أمن الحدود اللواء الشيخ محمد اليوسف الصباح من الجانب الكويتي وآمر قاعدة (أم قصر) البحرية العميد ركن عبدالواحد سهر من الجانب العراقي.

وتحت اشراف مساعد مدير التشكيلات البحرية عقيد بحري عمير الرشيدي وحضور آمر القطاع الاوسط مقدم بحري طارق الوزق وآمر القطاع الشمالي المقدم بحري جراح الحبشي أبحرت سفينة الانزال الكويتية (وربة) بقيادة النقيب علي عرب و(سواحل 314) بقيادة النقيب محمد الزعتري مع سفن الصيد المتجاوزة وطواقمها من مكان احتجازها باتجاه موقع التسليم وذلك الساعة الثالثة والنصف فجر اليوم.

واعرب العميد ركن سهر عن الشكر والتقدير لسمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد على هذه المكرمة مؤكدا انها ليست بجديدة وسبقتها الكثير من المكرمات.

واكد الجانبان ضرورة تكثيف توعية الصيادين العراقيين ازاء عدم تجاوز الحدود البحرية الكويتية مع ضرورة استمرار التعاون الامني للحد من هذه التجاوزات.

حضر اجراءات التسليم مدير ادارة الامن البحري عقيد بحري مبارك العمير ومدير ادارة العمليات عقيد بحري طلال المونس ورئيس قسم العمليات البحرية رائد ركن بحري الشيخ مبارك الصباح.

×