سالم العلي لضباط الحرس الجدد: لتكن الكويت نبض قلوبكم وقرة عيونكم

استقبل سمو الشيخ سالم العلي رئيس الحرس الوطني في مكتبه بالرئاسة العامة للحرس الوطني وكيل الحرس الوطني اللواء ناصر الدعي الذي قدم لسموه ضباط الحرس الوطني الجدد خريجي كلية علي صباح السالم العسكرية من دفعة الطلبة الضباط التاسعة والثلاثين.

وهنأ سموه الضباط الجدد على تخرجهم وتفوقهم وحصولهم على مراكز متميزة بين الخريجين، مؤكدا أن بداية مسيرتهم العملية في الحرس الوطني تبشر بجيل واعد لديه الرغبة في التفوق وتحصيل العلوم العسكرية ويملك الرغبة في اثبات ذاته ورفع اسم الكويت والحرس الوطني في شتى المحافل.

وأضاف سمو الشيخ سالم العلي ان هذا لا يتأتى الا من خلال الاستفادة من خبرات من سبقوهم من قادتهم وزملائهم الضباط ليكونوا لهم خير معين في المهام الملقاة على عاتقهم.

وأوصى سموه الضباط الجدد بأن يلتزموا بالضبط والربط ويوفوا بالقسم الذي قطعوه على أنفسهم وأن يضعوا الكويت نصب أعينهم في كل ما يقومون به وأن تكون نبض قلوبهم وقرة عيونهم، متمنيا لهم التوفيق والسداد في حياتهم العملية.

وبدوره، ألقى قائد التعليم العسكري العميد الركن مهندس هاشم عبدالرزاق الرفاعي كلمة أوضح  فيها أن ضباط الحرس الوطني من الدفعة رقم 39 خريجي كلية علي الصباح العسكرية  عددهم 49 ضابطا ، حصل 25 منهم على درجة امتياز (منهم اثنان امتياز بمرتبة الشرف) ، فيما حصل 24ضابطا على درجة جيد جدا ، مشيرا الى حصول احدهم على درع المغاوير، بينما نال ضابطا آخر درع قائد طابور العرض.

واكد قائد التعليم العسكري ان حسن اختيار دفعة الضباط أتى بنتائج مشرفة انسجاما مع أهداف الخطة الاستراتيجية لتطوير الحرس الوطني النابع من إيماننا بأن الحرس الوطني له دور محوري في المحافظة على الاستقرار والأمن الوطني.

حضر الحفل سعادة نائب وكيل الحرس الوطني العميد الركن زايد عبدالله ناصر وكبار القادة والضباط في الحرس الوطني.