صوت الكويت: نهج مستحدث يحاول الانتقاص من حقوق المرأة وانتهاك مكتسباتها

استذكرت مجموعة صوت الكويت نضال المرأة من اجل مكتسباتها والانتصار لحقوقها في مجتمعها بالرغم من المصاعب والعقبات التي واجهتها في مسيرتها تلك، بعد ان أثبتت المرأة قدرتها على تحقيق ذاتها واثبات وجودها بالتغلب على الموروث الذي حجّم دورها في مجتمعها.

وقالت المجموعة في بيان لها "لقد احتلت المرأة مراتب عليا ووصلت الى مراكز قيادية أثبتت من خلالها جدارتها باشتراكها في العملية التنموية في البلاد، والعمل على التغيير وبناء المجتمع سواء في القطاعين الاجتماعي والاقتصادي، وذلك رغم ضعف تمثيلها في تلك المجالات والمراكز. كما ان مساهمتها الفاعلة أكدت انه لا يمكن الاستغناء عنها وعن دورها في بناء مجتمعها والعمل على نماءه وتطوره".

واوضحت المجموعة أنها لاحظت نهجا مستحدثا يحاول انتقاص حقوق المراة وانتهاك مكتسابتها الدستورية  للتاثير على دورها بالمساهمة في صنع القرار السياسي والإجتماعي، بالاضافة لمحاولات اغراقها بالمزايا المادية غير المبررة بشكل يعد اسرافا في صرف المال العام احيانا وتمييزا ضد الرجل في احيان اخرى، هذا بالاضافة  التحديات التقليدية التي تواجه المرأة في كل يوم  في المنزل و العمل وفي جميع مؤسسات الدولة.

وحيت المجموعة كل من ساهم في تحقيق وتعزيز حقوق المراة  وحرياتها في الكويت فاننا نؤكد ان تلك الحقوق والحريات جزء لا يتجزأ من حقوق الانسان والحريات الخاصة والعامة التي لا بد من حمايتها  وتعزيرها بتغيير القوانين غير الدستورية وتثقيف المجتمع لتغيير الاعراف والممارسات التي تشكل حاجزا ضد تمتع اي انسان بغض النظر عن جنسه او عرقه او سنه او دينه  بحقوقه وحرياته.

×