مجلس التعاون الخليجي: تهديدات إيران بإغلاق مضيق هرمز غير مقبولة وتفتقد الى الحكمة

قال الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد اللطيف الزياني، إن تهديدات إيران بإغلاق مضيق هرمز غير مقبولة وتفتقد الى الحكمة، مشيراً الى أن حرية الملاحة في المضيق مكفولة للجميع وفق القوانين الدولية، وليس من حق أي دولة أن تهدد بإغلاقه.

ونقلت صحيفة (الوطن) السعودية اليوم الاثنين، عن الزياني قوله إن "التهديدات بإغلاق مضيق هرمز غير مقبولة من المجتمع الدولي كافة، فهي تفتقد المسؤولية والحكمة ولا تراعي المصالح الحيوية لدول العالم أجمع ومصالح دول المجلس على وجه الخصوص".

وأضاف أن "مضيق هرمز ممر مائي دولي كغيره من البحار والممرات المائية الدولية، وحرية الملاحة البحرية فيه مكفولة للجميع وفق القوانين الدولية، وليس من حق أي دولة أن تهدد بإغلاقه".

وأوضح أن "المضيق يمثل شريان حياة لشعوب المنطقة وأمنها واستقرارها وللتجارة والإقتصاد العالمي، والتهديد بإغلاقه يزيد التوتر في منطقة الخليج العربي أمنياً وعسكرياً، الأمر الذي يضر بمصالح كافة الأطراف المعنية".

وأكد الزيارني أن "المجتمع الدولي ملتزم بضمان حرية الملاحة البحرية في المياه الدولية والحفاظ على الأمن والسلم في هذه المنطقة الحيوية التي توفر الطاقة للعالم أجمع".

يذكر أن دول الخليج العربية تصدر نحو 90% من نفطها بواسطة الناقلات التي تعبر مضيق هرمز، كما تمر مستوردات دول الخليج عبر المضيق خصوصاً تلك القادمة من دول الشرق مثل الصين واليابان وكوريا وغيرها.

وكانت إيران قالت الشهر الماضي إنها قد تعمد الى إغلاق مضيق هرمز في حال قرّر الغرب فرض المزيد من العقوبات عليها بسبب برنامجها النووي.

وقال قائد البحرية الإيرانية حبيب الله سياري إن إغلاق مضيق هرمز أمام حركة ناقلات النفط يعتبر بالنسبة لإيران "أبسط من إرتشاف قدح ماء" إذا قدّرت الحكومة الإيرانية أن إغلاقه ضرورياً.