الداخلية: تصريحات المرشحين عن الفرعيات وشراء الاصوات تكسب انتخابي

أعربت وزارة الداخلية عن اسفها لما يتردد في ندوات ومنتديات المرشحين وما تتناقله وسائل الإعلام في عدم جدية الوزارة في التعامل مع الانتخابات الفرعية ومواجهة المال السياسي وشراء الأصوات وغيرها من التجاوزات التي تشهدها الدوائر الانتخابية قبيل الانتخابات البرلمانية لاختيار أعضاء مجلس الأمة والادعاء بعدم قيامها كما لم  تقم بدورها اللازم لوقف هذه التجاوزات والمخالفات.

وأضافت الوزارة أن نائب رئيس محلس الوزراء ووزير الدفاع ووزير الداخلية الشيخ أحمد الحمود حريص كل الحرص على اتخاذ السبل القانونية من اصدار القرارات والإجراءات وتصريحه مراراًً وتكراراًً عن حرصه الشديد ومعه كافة أجهزة الأمن لضمان نزاهة العملية الانتخابية والتي شكل من أجلها العديد من اللجان من أهمها لجنة فحص طلبات المرشحين برئاسة المستشار المحامي العام سلطان ماجد بجروه وأكد دعمه الفاعل لقرار مجلس الوزراء بتكليف جمعية الشفافية الكويتية بالتعاون مع وزارة الداخلية والإعلام وجمعيتي المحامين والصحفيين الكويتية لرصد ومتابعة سير العملية الانتخابية تحسبـاًً لما قد يشوبها من تجاوزات ومخالفات لقانون الانتخابات متمثلة بالانتخابات الفرعية وشراء الأصوات وغيرها من الجرائم الانتخابية المنصوص عليها.

وأوضحت إدارة الإعلام الأمني أن كل ما يقال ويتردد من احاديث مرسلة أقوال وتصريحات دعائية  الهدف منها كسب المزيد من الأصوات على حساب وزارة الداخلية وما تبذله من جهود متواصلة من أجل أمن وسلامة ونزاهة سير الانتخابات أمر مردود عليه من خلال ما تم اتخاذه من إجراءات قانونية بحق كل من ثبت بالأدلة والبراهين تورطه في إجراء انتخابات فرعية أو شراء أصوات وتمت احالتها إلى القضاء ليقول كلمته الفصل وأن أجهزة الأمن المعنية ستواصل جهودها في رصد ومتابعة كافة التجاوزات المعاقب عليها قانونياًً مهما بلغت جدة مثل حملات التشكيك والاتهام بعدم الجدية.

واشارت إدارة الإعلام الأمني إلى أن حملات إرشاد المرشحين وتوعية الناخبين تتواصل عبر كافة وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمقروءة وأن على الجميع ان يعي ويدرك دوره ومسئوليته الوطنية بعيداًً عن اطلاق حملات التشكيك والقاء اللوم في عدم الجدية على وزارة الداخلية في محاولة يائسة منهم للتكسب في الحصول على أكبر أصوات من الأخوة الناخبين على حساب وزارة الداخلية التي تبذل قدر طاقتها من الجهود الصادقة والعمل المتواصل للوصول بالانتخابات إلى بر الامان ولتحقيق العدالة والنزاهة وحق الوطن في الوصول بالمرشحين الذين يمثلون الأمة ويرعون مصالحها العليا دون أية اتجاهات أو أهداف أخري.

×