جابر المبارك: لن اسمح بتعثر أو تأخر خطة التنمية بما فيها مشاريع القوانين

ترأس سمو الشيخ جابر المبارك رئيس مجلس الوزراء في قصر السيف اليوم الاجتماع العاشر للجنة الوزارية لمتابعة تنفيذ الخطة التنموية للدولة.

وقالت وزير التجارة والصناعة ووزير الدولة لشؤون التنمية الدكتورة أماني بورسلي أن اللجنة ناقشت في اجتماعها ما تم من تقدم بشأن مشاريع القوانين المتعلقة بالخطة الانمائية 2010/2011 - 2013/2014 والمفترض تقديمها بعد سنتين من اقرار الخطة مع متابعة ما تم بشأن النافذة الواحدة للقطاع الصناعي والوسائل الكفيلة بتقليص المدة الزمنية للحصول على أراض صناعية وتوفير أراض اضافية.

وأشارت بورسلي إلى ان اللجنة تطرقت ايضا الى آخر ما تم بشأن القيام بدراسة تفصيلية لاحتياجات سوق العمل من التخصصات العلمية والتطبيقية والحرفية خلال مدة لا تزيد عن سنة من تاريخ القرار مع رصد الميزانية المناسبة وفق الاليات القانونية والاخذ بعين الاعتبار توجهات الخطة الانمائية والتغيرات الاقليمية والدولية.

واوضحت ان اللجنة اطلعت على دراسة وبحث امكانية تقليص المدة الزمنية لتنفيذ مشروع دار الاوبرا على ان يقدم التقرير الخاص بها في الاجتماع القادم للجنة.

وقالت بورسلي ان سمو رئيس مجلس الوزراء دعا الى ضرورة الاسراع في تنفيذ كافة المشاريع المدرجة في الخطة الانمائية مؤكدا انه لن يسمح بتعثر أو تأخر أي خطوات قد تعوق خطة التنمية وتعطلها بما فيها مشاريع القوانين الضرورية.

واضافت ان سموه طالب اعضاء اللجنة من الوزراء والقياديين والخبراء في الدولة بسرعة تقديم الحلول والمقترحات العاجلة والمتكاملة التي من شأنها تقليص المدد الزمنية في تنفيذ المشاريع التنموية.

ونقلت عن سموه تأكيده على ضرورة مراجعة وتطبيق التوصيات التي جاءت بالدراسات الخاصة باحتياجات سوق العمل من التخصصات العلمية والحرفية بهدف دعم العمالة الوطنية في القطاعين الحكومي والخاص بصورة تسمح بعودة الثقة لاصحاب رؤوس الاموال والكفاءات الوطنية المنتجة.

×