التربية: لا وجود لأي تعليمات بدفع مبلغ تأمين نقدي على الفلاش ميموري

نفت الوكيل المساعد للبحوث التربوية و المناهج مريم الوتيد وجود أي تعليمات بدفع مبلغ تامين نقدي على الفلاش ميموري ، جاء ذلك على ضوء اجتماع الوتيد صباح أمس مع مدراء عموم المناطق التعليمية و قطاع المناهج مع مدير المركز الإقليمي لتطوير البرمجيات حول مشروع الفلاش ميموري و الكتب الالكترونية الذي عقد بناءً على الملاحظات التي ظهرت في الميدان التربوي من قبل أولياء الأمور و الطلبة و ما نشر في الصحف المحلية .

وأشارت الوتيد إلى تلقي قطاع المناهج تقارير مبدئية من المناطق التعليمية حول تطبيق الفلاش ميموري حيث أكدوا من خلال تقاريرهم على تحقيق الهدف من المشروع و هو تخفيف الحقيبة المدرسية مع استخدام الخزانات المدرسية في الفصول و أشادت المناطق التعليمية بسرعة انجاز المشروع إلا انه يحتاج وقت للتطبيق لرصد ايجابياته و سلبياته .

و ذكرت الوتيد أن طريقة الاستجابة تختلف بين أولياء الأمور و الطلبة و تتفاوت و هذا شي طبيعي نظراً للأعداد الكبيرة للطلاب و تحتاج وقت إلى الاستجابة و كيفية التعامل مع الفلاشات موضحة  إلى انه تم تشكيل فرق عمل لتوعية الطلاب في المراحل التعليمية الثلاث .

و حول دور المركز الإقليمي لتطوير البرمجيات قالت الوتيد أن المركز قام بعرض مساعدته و دعمه لمدراء العموم في حالة وجود خلل أو في شرح طريقة الاستخدام مبينة إننا نتأمل الهدف الأساسي من استخدام هذه التقنية .