استقالة أربعة وزراء وأنباء شبه مؤكدة عن استقالة جماعية للحكومة غدا

فيما ترددت أنباء عن توجه مجلس الوزراء الى تقديم استقالته الى أمير البلاد صباح الغد، علمت صحيفة "كويت نيوز" من مصادر حكومية موثوقة أن الوزراء محمد العفاسي وعبدالوهاب الهارون ومحمد البصيري تقدموا باستقالاتهم، وكان الوزير الساير قد تقدم باستقالته في وقت سابق من الشهر الجاري.

وفي خبر عاجل لها، قالت قناة سكوب المقربة من الحكومة أن أنباء تن توجه لتقديم الوزراء استقالة جماعية لمجلس الوزراء لأمير البلاد وحل مجلس الأمة حلا دستوريا.

وقالت المصادر لـ"كويت نيوز" ان استقالة الوزراء رفعت بالفعل الى القيادة العليا، مشيرة الى أن اجتماع مجلس الوزراء صباح الغد سيبحث انفراط عقده مما سيترتب عليه تقديم استقالة جماعية لأمير البلاد.

كما ترددت أنباء عن تقديم وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء علي الراشد استقالته أيضا، غير أن الراشد لم يرد على اتصالات "كويت نيوز" لتأكيد الأنباء أو نفيها.

إلى ذلك، رحب النائب د. فيصل المسلم بتقديم الوزراء استقالاتهم – إن صحت – مشيرا الى أنها تتماشى مع الواقع السياسي.

وقال المسلم في تصريح لصحيفة "كويت نيوز" ان الاستقالة أساس لحل الأزمة ونجدد مطالبنا باستقالة الحكومة ورحيل مجلس "القبيضة".

من جهته، قال النائب د. حسن جوهر أن لديه مصادر مؤكدة تقول أن الوزراء يتدافعون لتقديم استقالاتهم، مضيفا "لا استبعد إستقالة الحكومة برمتها في الساعات القادمة".

أما النائب مبارك الوعلان فوصف استقالة الهاون والعفاسي بالموقف الشجاع والبطولي وهو ما يساهم باسقاط الحكومة ويدفع نحو حل البرلمان لبداية جديدة للحياة الديمقراطية.