الصحة: بامكان المواطن الحصول على الخدمات الطبية من خلال مستشفيات الضمان الصحي

أعلن مدير إدارة الشؤون القانونية د. محمود عبدالهادي عن استضافة الكويت الاجتماع الـ 25 "للجنة الفنية الاستشارية التشريعية" المنبثقة من مجلس وزراء الصحة العرب التابع لجامعة الدول العربية، وذلك في الفترة من 16و17 من شهر نوفمبر الجاري بفندق موفنبيك المنطقة الحرة، بحضور خبراء قانونيين ممثلين عن وزارة الصحة للدول العربية وبمشاركة 16 من مسؤولي الأمانة الفنية لمجلس وزراء الصحة العرب والمتخصصين في الأعشاب والتجهيزات الطبية.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحافي عقد في مقر أدارة الشؤون القانونية بوزارة الصحة صباح اليوم الأثنين.

وردا على سؤال لصحيفة "كويت نيوز" حول المواضيع التي سوف يتم مناقشتها خلال الاجتماع، قال عبد الهادي أن اللجنة تنوي طرح موضوعين هامين تم إدراجهم على جدول أعمال الاجتماع، الأول: مشروع القانون الاسترشادي المتعلق بالمستلزمات الطبية، والثاني مشروع قانون استرشادي بشأن تنظيم الإعلان عن الأعشاب الطبية.

وأكد عبد الهادي أن هذه اللجنة من اللجان الهامة، حيث إنها تهدف إلى تقديم المشاريع الاسترشادية لوزراء الصحة العرب من خلال الاجتماع السنوي الدوري للوزراء من خلال توصيات هذه اللجنة يتم استصدار القانونيين التي تتماشى مع كل دولة عربية حسب التشريعات الصحية المناسبة لها.

وأضح أن هذه اللجنة سبق وأن أصدرت قانون التدخين ومنعه في المؤسسات الصحية وقانون الفحص الطبي قبل الزواج، وذلك من أبرز القوانين التشريعية التي أقرتها، مبينا أن قرار استضافة هذا الاجتماع بدولة الكويت كان ضمن التوصيات التي خرج بها اجتماعها الأخير ببيروت مارس الماضي.

ومن جهة أخرى، أعلن وكيل وزارة الصحة د. إبراهيم العبدالهادي أن شركة الضمان الصحي التي أعلن عنها في شهر مارس 2011 سوف تتولى علاج الوافدين من خلال المستشفيات المزمع إنشائها في ثلاث محافظات، مبيناً أنه تم إنشاء تلك الشركة وفق خطة التنمية للدولة الصادرة بموجب القانون رقم 9 لسنة 2010 وتطبيقاً لقانون رقم (1) لسنة 1999 بشأن التأمين الصحي على الأجانب باعتبارها جزء من منظومة التأمين الصحي الذي سوف يطبق على المواطنين في المستقبل القريب .

واضح العبدالهادي أن تلك الشركة سوف تعمل على تقديم الخدمات الصحية الأساسية للوافدين وفق أحدث الأجهزة والمعدات الطبية والأطباء المتخصصين بالتعاون وتحت رقابة وزارة الصحة، مؤكداً أن تقديم الخدمة للوافدين سوف لن يكون مقتصراً على تلك المستشفيات وإنها سوف تقدم الخدمة بالاشتراك مع وزارة الصحة من خلال العيادات التخصصية في المستشفيات العامة في حال الحاجة لذلك.

وبين أن هناك (15) مركزاً صحياً موزعاً على المناطق الصحية بالكويت لتقديم الرعاية الصحية الأولية من خلالها، لافتا إلى أن  وزارة الصحة سوف تقدم الرعاية الصحية الثالثة من خلال المستشفيات التخصصية التابعة لها، فضلاً عن تقديم الخدمات الوقائية وطب الطوارئ في جميع مراكز ومستشفيات وزارة الصحة كما أن المواطن الكويتي يستطيع أن يحصل على الخدمات الطبية في مستشفيات الضمان الصحي عند اشتراكه بالمنظومة.

وشدد العبد الهادي على عدم  وجود أي تمييز من خلال تلك المستشفيات ويحق للوافد حسب القانون الاشتراك بأي منظومة تأمين صحي يختارها في البلاد سواء وزارة الصحة أو القطاع الخاص أو الشركة.

×