المليفي: أحاديث حب الصحابة لم تلغى وموجودة ضمن الباب الخاص بها

أكد وزير التربية وزير التعليم العالي احمد المليفي مجددا على عدم السماح بتغيير مناهج التربية الاسلامية وغيرها بطريقة تمس عقائدنا، لافتا الى انها عملية تنظيم تمت وفق توصيات اللجان المتخصصة التي شكلت منذ العام الدراسي الماضي برئاسة عميد كلية الشريعة في جامعة الكويت وعضوية مجموعة متخصصين مؤكداً أن مفاهيم حب الصحابة وإحترامهم موجودة في المنهج ولكن ضمن الباب والدروس الخاص بها رافضاً المساس بقيم العقيدة التي هي أساس موروثنا الديني والتاريخي والحضاري.

وأكد المليفي في تصريح للصحافه صباح اليوم عقب ترؤسه اجتماع اللجنة المشكلة لتنفيذ مدارس المستقبل ان مشروع مدارس المستقبل سيكون نقله نوعية في تاريخ التعليم في الكويت وخاصة للمراحل التأسيسية المتمثله بالمرحلة الابتدائية، موضحا ان المشروع سيكون وفق للتوسع الافقي والعمودي وسيعمم تدريجيا للمرحلة المتوسطة كتجربة لتتلقى المرحلة الابتدائية، كاشفاً ان هذا المشروع يطبق حالياً في منطقتين تعليميتين، طامحاً الى تعميمة في جميع المناطق التعليمية مستقبلاً للارتقاء في العملية التعليمية معلناً عن الإنتهاء من إعداد الخطط والإستراتيجيات والجدول الزمني الخاص بإنشاء مدارس المستقبل والتوسع بتنفيذها بدءاً من العام الدراسي المقبل.

واعلن المليفي عن تكليف الوكيل المساعد للتعليم النوعي محمد الكندري بإعداد تصور شامل حول مطالب طلبة المعاهد الدينية بتطبيق استراتيجية التعليم الديني ومساواة طلبته بنظرائهم في قطاع التعليم العام مؤكدا مناقشتها خلال إجتماع مجلس الوكلاء المقبل والعمل على إزالة جميع العوائق الموجودة في هذا الجانب مع مخاطبة البلدية لتوفير الأراضي المناسبة لإنشاء العديد من المعاهد الدينية وتسخير جميع إمكانات الوزارة للمنتسبين إلى هذا القطاع المهم مبيناً أن المجلس سيحسم قرار تطبيق الوثيقة والإستراتيجية التي أعدت في مسبقا بهذا الشأن.

×