الحرس الوطني: اقرار شروط موضوعية لمنح الأعمال الممتازة

بتوجيهات رئيس الحرس الوطني سمو الشيخ سالم العلي، أصدر الشيخ مشعل الأحمد نائب رئيس الحرس الوطني قراراً ينظم منح مكافأة الأعمال الممتازة للقادة والضباط وضباط الصف والأفراد بناءً على شروط وضوابط موضوعية ترتكز على معايير الكفاءة والانضباط والتفاني في العمل والتفهم الكامل لطبيعة المهام التي يقوم بها الحرس الوطني وكذلك معدلات انجاز الأعمال المخططة ضمن الموسم التدريبي السنوي من خلال (8) مواد حاكمة ، تحدد شروط الاستحقاق ودواعي الحرمان لهذا الحافز التشجيعي السنوي بقواعد عادلة.

وبهذه المناسبة أكد الشيخ مشعل الأحمد على أن القرار الجديد وما احتواه من مواد تم اعدادها بعد دراسة وافية ومستفيضة يعد قفزة نوعية ودافعا جديدا للمنتسبين كافة لبذل المزيد من الجهد والعطاء للارتقاء بمستوى الأداء ومواصلة عملية التطوير التي يجريها الحرس الوطني في شتى قطاعات العمل، مشيراً إلى أن مكافأة الأعمال الممتازة بموجب هذا القرار ستصل إلى مستحقيها ممن تنطبق عليهم شروط الإجادة والجدية والالتزام والانجاز في العمل والأداء المتميز وسيستثنى منها الغير مجيدين، بما يوفر بيئة مهنية عادلة يحصل كل صاحب حق خلالها على حقه بموجب القوانين واللوائح والنظم المعمول بها في هذا الجانب.

هذا ويحدد القرار ضوابط معينة لمنح المكافأة تشترط مضي سنة على التحاق العسكري بالخدمة شريطة أن لا يخضع لإحدى الحالات التي تؤدي لحرمانه منها، على أن يكون مرشحاً لاستحقاقها من قبل قائد وحدته وأن تنطبق شروط الاستحقاق على المرشحين اعتباراً من السنة الميلادية السابقة والتي يُبحث فيها منح المكافأة بشرط حصول العسكري على تقدير لا يقل عن جيد جداً في آخر تقرير سنوي له، فيما حددت المادة الثالثة قيمة المكافأة والفئات المستحقة لها على كافة المستويات القيادية والتنفيذية وكذلك بالنسبة لضباط الصف والأفراد.

كما ركز القرار في مادته الرابعة على الدواعي التي تؤدي لحرمان العسكري من المكافأة إذا بلغ مجموع اجازاته المرضية ثلاثة أشهر فأكثر متفرقة أو مجمعة أو كان موفداً للعلاج بالخارج أو مرافقاً لمريض للمدة نفسها، وكذلك اذا كان متفرغاً أو مبعوثاً للدراسة سواء داخل البلاد أو خارجها مدة تزيد عن ستة أشهر، ويحرم منها أيضاً من تم فصله من أية دورة بسبب الإهمال أو التقصير أو من تغيب عن العمل مدة سبعة أيام متصلة أو متفرقة ومن تعرض لعقوبة التوقيف مدة ستة أيام فأكثر أو عقوبة السجن أياً كانت مدته، وتنطبق شروط الحرمان على المعاقبين بالتكليف أو الخصم لمدة سبعة أيام متصلة أو متفرقة والمعاقبين بخمس عقوبات انضباطية والموقفين احتياطياً عن العمل والمعاقبين انضباطياً بالحرمان من بعض المزايا المالية وكذلك المتأخرين عن موعد الدوام الرسمي لأكثر من 40 ساعة خلال السنة الميلادية أو من ثبت في حقهم اهمال أو تقصير في تنفيذ الخطة الاستراتيجية من أمار الوحدات.

إلى ذلك، حدد القرار في مواده ( 5و6و7و8 ) الأمور التنظيمية الخاصة بترتيبات منح مكافأة الأعمال الممتازة واجراءات صرفها لمن تنطبق عليهم الشروط ، كما أعطى للقيادة صلاحية تقدير قيمة المكافأة المنصوص عليها في المادة الثالثة بالزيادة أو النقصان وفقاً لرؤيتها من واقع العمل.

×