التسليف: 1200 طلب في اليوم الأول للرعاية السكنية للمرأة الكويتية

شهد بنك التسليف والادخار في اليوم الأول من استقبال طلبات المواطنات الكويتيات  المتقدمات الحصول على حقهن من الرعاية السكنية وفود أعداد كبيرة من الراغبات في سحب استمارة الطلب لملئها وتقديمها لإدارة البنك ليتمكن من دارستها والبت فيها.

وبلغ عدد المتقدمات نحو ثلاثة آلف، تمكن  منهن نحو 1200 فقط من تقديم طلباتهن، حيث تم استقبالهن في موعد عمل البنك المسائي بعد أن سبق الإعلان عن بدء في استقبال الطلبات، بعد صدور المرسوم رقم(324) لسنة 2011 الذي أقر بمنح المرأة الكويتية حق الحصول على القرض الإسكاني وتوفير  السكن الملائم لها، وذلك وفقاً لأحكام القانون رقم (2) لسنة 2011.

ومن جهته كشف مدير عام بنك التسليف والادخار صلاح المضف أن إدارة البنك ونظراً للإقبال الشديد الذي شهده اليوم الأول، قد قررت اعتباراً من غداً الاثنين الـ 3 من أكتوبر استقبال طلبات المواطنات المتقدمات لسحب استمارة الطلب حسب المواعيد المحددة لذلك وهي خلال الفترة المسائية من عمل البنك ولكن في أفرع أخرى وهي: فرع العاصمة وفرع الفروانية وفرع الجهراء وفرع الأحمدي، وأنه سوف يتم استقبال الطلبات حسب العنوان القريب من الفرع بموجب المذكور في البطاقة المدنية.

وأضاف المضف في تصريح لصحيفة "كويت نيوز" أن البنك أتخذ هذه القرارات من أجل تسهيل الأمر على المواطنات المتقدمات للحصول على حقهن من القروض الممنوحة لهن، بعيداً عن الازدحام والتعرض لمشقة الطرق البعيدة وخاصاً سكان المحافظات البعيدة عن العاصمة كالأحمدي والجهراء.

أوضح المضف أن من بين الفئات المتقدمة للبنك للأستفادة من القرض كانت المطلقة الكويتية طلاقاً بائناً ولديها أولاد كويتي ناو غير كويتين، و الأرملة الكويتية ولديها أولاد كويتين أو غير كويتين، بجانب الفئات المستفيدة من الحصول على السكن، في مقدمتها المرأة الكويتية المتزوجة من غير كويتي ولها أولاد، والمرأة الكويتية المتزوجة من غير الكويتي بشرط أن يكون مقيم في الكويت ومضى على زواجهم أكثر من خمس سنوات، بالإضافة إلى المرأة الكويتية المطلقة طلاقاً بائناً أو المطلقة وليس لديهم أولاد وعمرهن بلغ الـ 40 عاماً، فضلا عن الكويتية غير المتزوجة وعمرها بلغ أيضاً الـ 40 عاماً.