رئيس الوزراء الكندي: زيارة ناصر المحمد الى كندا حيوية وهامة

اكد رئيس الوزراء الكندي ستيفن هاربر اهمية زيارة سمو الشيخ ناصر المحمد رئيس مجلس الوزراء الى كندا واصفا اياها بالحيوية والهامة.

وقال هاربر ان الكويت تعتبر شريكا هاما وحيويا لكندا في منطقة الشرق الاوسط وانه يتطلع الى محادثاته مع سموه لتقوية العلاقات الثنائية لاسيما في المجالات الاقتصادية والاستثمارات.

واضاف ان المباحثات ستتناول ايضا التحديات التي تواجه منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا بالاضافة الى الامن في المنطقة.

وكان لافتا للنظر مدى الاهمية التي تكتسبها زيارة سمو الشيخ ناصر المحمد رئيس مجلس الوزراء لدى المسؤولين الكنديين الذين حرصوا على استقبال سموه استقبالا حافلا في يوم الاحد وهو عطلة نهاية الاسبوع لدى الحكومة وهو امر لم يكن معتادا هنا.

كما ان حاكم عام كندا ديفيد جونسون حرص ايضا على الاجتماع مع سمو رئيس مجلس الوزراء بمقره الرسمي في هذا اليوم مما يؤكد عمق العلاقات والتقدير الذي يربط القيادة السياسية بين البلدين الصديقين وما تكتسبه الزيارة من اهمية في تطوير العلاقات في شتى المجالات.

وكان سموه وصل كندا في اطار زيارة رسمية يقوم بها.

×