الرئيس العراقي: اذا كان ميناء مبارك الكويتي يضر العراق فإننا سنقف بوجه هذا الضرر

أكد رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي إنه إذا كان ميناء مبارك، الذي تنوي الكويت إنشاؤه على جزيرة بوبيان المطلة على الخليج، يتعارض مع مصلحة العراق أو يضر بها "فإننا سنقف بوجه هذا الضرر من خلال السياقات الصحيحة والحقوق التي تقرها المنظمات الدولية"، معتبراً أن "هذه القضية قضية وطنية وليست قضية وزير أو أي مسؤول".

ونقل الموقع الإلكتروني الخاص برئيس الوزراء العراقي قوله ، في تصريح اليوم الثلاثاء، على أنه لن تكون هناك أية قاعدة للقوات الأميركية في العراق بعد نهاية عام 2011، مشيرا إن إتفاقية سحب القوات الأميركية من العراق (الإتفاقية الأمنيه المبرمة بين بغداد وواشنطن نهاية عام 2008) ستنفذ في موعدها المحدد نهاية العام الحالي، مشدّداً على أنه لن تكون هناك أية قاعدة للقوات الأميركية في البلاد بعد نهاية عام 2011.

وبخصوص موضوع الشراكة في الحكم الذي تطالب به القائمة العراقية التي يتزعمها رئيس الوزراء الأسبق أياد علاوي، قال المالكي "لقد تحققت الشراكة في العراق، والدليل على ذلك هو تشكيل الحكومة والوزارات والوكالات"، مشيراً إلى أنه "ليس بالإمكان أن نقبل مجلساً يتعارض مع الدستور"، في إشارة الى المجلس الوطني للسياسات الاستراتيجية الذي يفترض أن يرأسه علاوي.